جينيفر كونلي من طوفان "نوح" إلى حياة بسيطة

الجمعة 2014/08/15
جينيفر كونلي ستمثل في فيلم عن قصة لفيليب روث

لندن - أعلن قبل شهر أنه سيعرض قريبا فيلم جديد على أساس قصة كتاب “الحياة البسيطة الأميركية”، للكاتب والروائي الأميركي الشهير فيليب روث، وكشفت بعض وسائل الإعلام الأميريكية أن جينيفر كونلي ستلعب دور المرأة الأولى في هذا الفيلم.

مخرج الفيلم هو فيليب نويس وقد سبق أن كان مخرج أفلام شهيرة وعالية البيع كـ”سالت” و”جامع العظام” و”المعطي”، وقد كتب سيناريو هذا الفيلم جون رومانو الذي ألف سيناريو فيلم “لينكولن المحامي” من إخراج مايكل كونلي سابقا.

"الحياة البسيطة الأميركية"، هو واحد من الكتب الأكثر شهرة لفيليب روث، وتم نشره عام 1997. وحصل هذا الكتاب في نفس العام على جائزة بوليتزر، وأثار اهتمام الكثير من المخرجين والمنتجين، ولكن في كل مرة يتم التوقف عن إنتاج فيلم على أساس قصة كتاب “الحياة البسيطة الأميركية” لأسباب خاصة.

وفي “الحياة البسيطة الأميركية”، يُؤدي إيفان مك غريغور دور “سيمور سود لووف”، رجل أعمال وتاجر ناجح يهودي يبحث لتحقيق أحلامه، بعد فترة الحرب العالمية الثانية.

وتمثل جينيفر كونلي -التي لعبت في فيلم “نوح” من إنتاج دارين أرنوفسكي مؤخرا-، دور “داون” زوجة سيمور سود لووف. في قصة الفيلم، تتغير الحياة العائلية لسيمور سود لووف بشكل جذري بالتزامن مع التغييرات الكبرى التي حصلت في العقد السابع من القرن الماضي.

وسيكون هذا الفيلم ثالث اقتباس من أثار فيليب روث، ويتم إنتاجه من قبل شركة “لاكيشور أنترتنمنت” وسيبدأ تصويره في مارس القادم. وأنتجت هذه الشركة فلمين آخرين بالاقتباس من أثار فيليب روث وهما “وصمة عار الإنسان” عام 2003 و”مرثية” عام 2008.

واعتبر روزنبرغ، أحد منتجي فيلم “الحياة البسيطة الأميركية”، جينيفر كونلي واحدة من أفضل ممثلات السينما حاليا، وقال: “إننا نعتقد أن جينيفر كونلي هي الشخص الوحيد الذي ينبغي أن يمثل دور “داون” في هذا الفيلم، وعلى هذا الأساس قررنا الذهاب إليها”.

16