حالات طلاق مشاهير السينما تتوالى

السبت 2013/08/31
مشاهير هوليوود أمام الأضواء بسبب الطلاق

نيويورك- ربما يبدو خبر انفصال فنان أو فنانة عن شريك الحياة أمرا يثير اهتمام المتابعين وخصوصا الصحافة، لكن عندما يتعلق الأمر بجملة من الانفصالات في نفس الوقت فذلك يدعو إلى الاستغراب والتساؤلات.

تداولت العديد من وسائل الإعلام في الفترة الأخيرة خبر انفصال العديد من الفنانين عن شريك حياتهم وكان آخرها خبر انفصال الممثل والمنتج السينمائي الأميركي كلينت ايستوود عن زوجته دينا، التي ارتبط بها قبل 17 عاما، حسب ما ذكرت مجلة "يو إس ويكلي" الأسبوعية المعنية بأخبار المشاهير.

وقالت دينا إيستوود إنها تعيش بعيدا عن كلينت منذ عدة أشهر.وقال التقرير إن الانفصال كان وديا وحدث في الوقت الذي كانت فيه دينا تقوم ببطولة عرض لتلفزيون الواقع يدور حول محاولاتها للترويج لإحدى فرق موسيقى البوب.وقال موقع المشاهير "تي إم زد دوت كوم" إن دينا دخلت مركزا طبيا للعلاج من الاكتئاب والقلق في أعقاب الانفصال.

أما الخبر الذي أثار اهتمام العديد من المتابعين فهو خبر إعلان انفصال النجمة الإيطالية الفاتنة، مونيكا بيلوتشي، عن زوجها الممثل الفرنسي، فنسنت كاسيل، بعد زواج استمر 14 عاما.

وقال متحدث باسم بيلوتشي إلى وكالة الأنباء الإيطالية، إن بيلوتشي وكاسيل انفصلا. وبيلوتشي التي تتواجد في الوقت الحالي في صربيا من أجل تصوير فيلم "سولا فيا لاتيا" للمخرج إمير كوستوريكا، والذي تؤدي فيه دور البطولة، كانت قد تزوجت كاسيل عام 1999 ولديهما ابنتان، ديفا، وليوني.

ومن مشاهير الفن السابع أيضا تواردت أنباء عن انفصال الثنائي العالمي الشهير مايكل دوجلاس وزوجته كاثرين زيتا جونز بعد رحلة زواج دامت لـ13 عاما، حيث ذكرت مصادر لمجلة "بيبول" الأميركية "أن الثنائي دوجلاس –جونز يعيشان الآن بعيدا عن بعضهما، حيث يقضي دوجلاس عطلته في جزيرة سردانِية بالبحر الأبيض المتوسط بينما تقضي زيتا جون وقتها الآن في نيويورك.وأشارت المصادر إلى أن "الزوجين الآن في استراحة من بعضهما البعض".

24