حبس مدرس مصري قص شعر تلميذة

الأربعاء 2015/03/25
حبس المدرس 4 أيام على ذمة التحقيقات بعد قص شعر تلميذة وضربها

القاهرة – قررت النيابة العامة المصرية حبس مدرس في مدرسة ابتدائية أربعة أيام على ذمة التحقيقات بعد ضرب طالبة وقص خصلة من شعرها لأنها لم تكن ترتدي الحجاب، حسب ما قال مسؤول قضائي.

وكان المدرس الذي يعمل في مدرسة ابتدائية في محافظة الفيوم، على بعد 100 كيلومتر جنوب القاهرة، أحيل إلى النيابة بعد وقفه عن العمل لضربه تلميذة في الصف الخامس الابتدائي وقيامه بقص خصلة من شعرها لأنها لا ترتدي الحجاب رغم أن غطاء الرأس ليس إلزاميا في المدارس المصرية، حسب المصدر نفسه.

وكان تلميذ في الثانية عشرة من عمره ضرب حتى الموت من قبل مدرس في القاهرة الشهر الماضي.

وينتشر العقاب الجسدي في المدارس المصرية، حيث أدى إهمال السلطات إلى مقتل تلميذين أيضا بسبب سوء حالة المباني المدرسية.

24