حرب الانتقالات تشتد ضراوة بين كبار الدوري الإنكليزي

تشتعل المنافسة يوما بعد آخر في سوق الانتقالات الصيفية بين كبار الأندية في العالم، لكن الدوري الإنكليزي له نكهة خاصة في هذا المضمار تستمد صداها من حرب التكتيك المعلن والخفي بين عمالقة التدريب الذين بات كل واحد منهم يتحين الفرصة للفوز بأبرز اللاعبين.
الخميس 2017/07/13
ربما القادم أفضل

لندن - غيّر أنطونيو كونتي المدير الفني لتشيلسي بطل إنكلترا بوصلته ناحية المهاجم الإسباني ألفارو موراتا الذي بات محط اهتمام المدرب الإيطالي الساعي إلى تعويض فشله في التعاقد مع البلجيكي روميلو لوكاكو الذي آثر الانتقال من إيفرتون إلى مانشستر يونايتد.

وذكرت وسائل إعلام بريطانية أن تشيلسي قدم عرضا لريال مدريد الإسباني لضم موراتا (24 عاما) يصل إلى 62 مليون جنيه إسترليني (80 مليون دولار أميركي)، براتب أسبوعي يصل إلى 150 ألف جنيه إسترليني وبعقد يمتد على خمس سنوات.

إلا أن التقارير نفسها أفادت بأن النادي الملكي الإسباني يطالب بالحصول على 80 مليون جنيه لقاء التخلي عن المهاجم الدولي.

وأدى كونتي دورا أساسيا في جذب موراتا إلى يوفنتوس الإيطالي في العام 2014 وكان على وشك اللعب تحت إشرافه، إلا أن المدرب اختار في العام نفسه الانتقال لتدريب المنتخب الوطني الإيطالي.

رغبة شخصية

استنادا إلى تصريحات سابقة للاعب، فإن موراتا يبدي رغبة في اللعب تحت إشراف المدرب الإيطالي كونتي.

وقال اللاعب “أشعر بأنني مدين له لأنه أكثر مدرب آمن بي، وأكثر مدرب أراد ضمي، وجعلني أشعر بأنني قادر على اللعب على مستوى عال (..) لم أحظ بعد بفرصة العمل معه، ولكنني متأكد من القيام بذلك عاجلا أم آجلا”.

ومن الممكن أن يحل موراتا بدلا من مواطنه دييغو كوستا الذي أبلغه كونتي في نهاية الموسم الماضي، بأنه لا يدخل ضمن خططه في الموسم المقبل، على الرغم من تسجيله 20 هدفا ومساهمته الفعالة في استعادة تشيلسي لقب الدوري الممتاز.

ولم تكن العلاقة جيدة بين كونتي وكوستا، ورجحت تقارير عدة أنه قد ينتقل للعب في الدوري الصيني أو العودة إلى ناديه السابق الإسباني أتلتيكو مدريد على رغم من أن الأخير لا يمكنه ضم أي لاعب جديد حتى يناير المقبل بسبب عقوبة مفروضة عليه من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” لمخالفته لوائح التعاقد مع اللاعبين القاصرين.

ويذكر أن كوستا اضطر الموسم الماضي إلى تقديم اعتذاره للجهاز الفني لتشيلسي بعد مشادة في مقر التدريب. وذكرت تقارير صحافية حينها أن تشيلسي رفض عرضا أوليا لبيع كوستا (28 عاما) مقابل 22 مليون جنيه إسترليني، ويسعى على الأقل إلى استعادة الـ32 مليون جنيه إسترليني التي دفعها للتعاقد معه في 2014.

ألفارو موراتا: أشعر بأنني مدين لأنطونيو كونتي لأنه أكثر مدرب آمن بي

وساد اعتقاد لدى وسائل الإعلام بأن موراتا كان الهدف الرئيسي لمانشستر يونايتد الإنكليزي، سادس الدوري المحلي الموسم الماضي والذي سيشارك في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل بعدما أحرز لقب الدوري الأوروبي “يوروباليغ” في مايو الماضي، إلا أن فريق “الشياطين الحمر” أعلن نهاية الأسبوع الماضي الاتفاق مع إيفرتون على انتقال لوكاكو (24 عاما) والذي يقدر بنحو 75 مليون جنيه إسترليني (85.5 مليون يورو)، في أغلى صفقة انتقال بين أندية الدوري الإنكليزي الممتاز.

وشكلت هذه الصفقة ضربة موفقة لمدرب يونايتد البرتغالي جوزيه مورينيو، في المقابل فقد أثارت امتعاض كونتي لا سيما بعدما كان قد شرع في محادثات مع لوكاكو من أجل الانتقال إلى تشيلسي.

وكان تشيلسي تخلى عن لوكاكو لصالح إيفرتون عام 2014 مقابل 31 مليون يورو عندما كان الفريق تحت إشراف المدرب البرتغالي مورينيو.

وقد يلجأ كونتي في حال فشل في ضم موراتا إلى التعاقد مع مواطن الأخير المخضرم فرناندو لورنتي (32 عاما) كخيار احتياطي ليكون بديلا لكوستا على المدى القصير.

ولعب لورنتي مع يوفنتوس تحت إشراف كونتي في 2013 وقدم مستوى جيدا مع سوانسي سيتي الإنكليزي في الموسم الماضي.

وتعاقد تشيلسي مع لاعبين حتى الآن هما الحارس الأرجنتيني ويلي كابايرو في صفقة انتقال حر، والمدافع الدولي الألماني أنطونيو روديغر مقابل 29 مليون جنيه إسترليني.

خيبة مكررة

قد يتعرض كونتي لخيبة أمل إضافية في سعيه لضم لاعب الوسط الفرنسي تييمويه باكايوكو (22 عاما) من نادي موناكو بطل فرنسا، إذ ذكرت تقارير صحافية أن يونايتد مستعد لتقديم عرض يصل إلى 40 مليون جنيه بحسب رغبة النادي الفرنسي، بينما يقتصر عرض تشيلسي حاليا على 35 مليونا فقط.

وإلى ذلك، كان يونايتد راغبا في ضم لاعب تشيلسي الصربي نيمانيا ماتيتش، إلا أن تقارير أشارت إلى أن هذه الصفقة قد لا تجد طريقها إلى الإنجاز بعد “توتر” في العلاقة بين تشيلسي ومانشستر على خلفية صفقة لوكاكو الذي وقع رسميا للشياطين الحمر الاثنين الماضي.

ويسعى نادي تشيلسي الإنكليزي إلى رد الصفعة إلى مانشستر يونايتد بعد فشل صفقة لوكاكو هدف البلوز الأول في سوق الانتقالات الجارية.

كما يتنافس الناديان على ضم تيموي باكايوكو من موناكو الفرنسي ويستهدف تشيلسي خطف اللاعب الذي أشارت أنباء إلى أنه اقترب مؤخرا من قلعة “أولد ترافورد”. وأفادت شبكة “سكاي سبورتس” البريطانية بأن تشيلسي على أعتاب إغلاق صفقة اللاعب الدولي الفرنسي.

وأضافت أن باكايوكو سيخضع للفحص الطبي في تشيلسي هذا الأسبوع، وقد يسافر مع الفريق إلى الصين في رحلته الاستعدادية للموسم الجديد.

وأكدت الصحيفة أن الفحص الطبي للاعب تأخر بسبب خضوعه لجلسات علاج مؤخرا بعد العملية التي أجراها في ركبته نهاية الموسم الماضي. ولا تزال المفاوضات مستمرة بين الناديين حول قيمة انتقال اللاعب التي قد تتراوح بين 35 و40 مليون جنيه إسترليني، وفي المقابل ربما يمهد باكايوكو الطريق لماتيتش للرحيل عن البلوز.

23