حرب داعش تأبى وضع أوزارها

القوات العراقية تطلق عمليات عسكرية واسعة ضد مسلحي تنظيم داعش في ثلاث محافظات تصاعدت فيها مؤخرا هجمات التنظيم الإرهابي.
الجمعة 2020/05/01
عين يقظة في مواجهة الإرهاب

تكريت (العراق) – أسفرت عملية تمشيط واسعة النطاق نفذتها القوات الأمنية العراقية في محافظة صلاح الدين شمالي العاصمة العراقية بغداد، عن مقتل عدد من عناصر تنظيم داعش الذي كثّف خلال الفترة الأخيرة من هجماته في المحافظة وجوارها.

وقال ضابط في شرطة صلاح الدين برتبة نقيب لوكالة الأناضول إن قوات مشتركة من الجيش والحشد الشعبي نفذت حملة تمشيط بمناطق نائية قرب سلسلة جبال حمرين شمالي محافظة صلاح الدين بحثا عن فلول داعش أسفرت عن مقتل سبعة من التنظيم.

وأضاف أن العملية التي جرت بإسناد من مروحيات هجومية أسفرت أيضا عن العثور على خمسة مخابئ لعناصر داعش تحتوي على أسلحة وعبوات متفجرة.

وزادت وتيرة هجمات داعش خلال الأشهر القليلة الماضية بين محافظات كركوك وصلاح الدين وديالى التي تشكّل ما يعرف بمثلث الموت.

ومؤخّرا أعلنت وزارة الدفاع عن مقتل 170 مدنيا وعسكريا إلى جانب القضاء على 135 عنصرا من داعش خلال مواجهات وهجمات شنها التنظيم منذ يناير الماضي.

وأعلن العراق عام 2017 تحقيق النصر العسكري على داعش واستعادة كامل أراضيه التي تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد واجتاحها التنظيم صيف 2014. إلا أن التنظيم لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالبلاد يستخدمها في تهديد حالة الاستقرار الهشّة.

3