حرب ناعمة بين جعفري وظريف

الأربعاء 2013/12/11
جعفري يرفض تصريحات ظريف

دبي- قال قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري إن وزير الخارجية لا يحق له التحدث في المسائل العسكرية معقبا على تصريحات للوزير قال فيها إن الغرب يمكنه بسهولة تدمير دفاعات إيران.

ونقلت مصادر إعلامية إيرانية عن وزير الخارجية محمد جواد ظريف قوله إن الغرب لا يخشى كثيرا من الدفاعات العسكرية الإيرانية وأن بوسعه أن يدمرها إذا رغب في ذلك. وذكر ظريف في وقت لاحق أن تصريحاته شوهت وأخرجت عن سياقها.

ونقلت المصادر عن جعفري قوله الثلاثاء دون إن يذكر ظريف بالاسم "نعتبره دبلوماسيا ذا خبرة لكن ليس له اي خبرة في المجال العسكري."

وكان قائد الحرس الثوري الإيراني يرد على سؤال عما إذا كانت القوات الأميركية بوسعها تدمير القدرات العسكرية الإيرانية ببضع قنابل.

وقال جعفري خلال زيارة لجامعة الإمام الصادق في طهران "الأمر ليس هكذا على الإطلاق. ليس لديه خبرة أو تجربة عسكرية."ويرفض جعفري فيما يبدو دعوات في الآونة الأخيرة لابتعاد الحرس الثوري عن السياسة قائلا إن من واجبه حماية الثورة الإسلامية.

وأضاف "التهديد الرئيسي للثورة موجود في الساحة السياسية... ولا يستطيع الحرس الثوري أن يلتزم الصمت في وجه هذا."وفي أيلول قال الرئيس حسن روحاني والزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي إنه ليس هناك ما يدعو لان يلعب الحرس الثوري دورا في السياسة.

1