حزب العمال الكردستاني يعلن التمرد على تركيا

الثلاثاء 2014/10/28
مراد كارايلان: على الأكراد التمرد على الحكومة التركية والاستمرار فيه

أنقرة - أعلن مراد كارايلان، أحد أكبر قادة منظمة حزب العمال الكردستاني، التمرد على أنقرة تمهيدا لإعلان الحكم الذاتي من جانب واحد في خطوة قد تقضي على أحلام السلام “الهش” بين الطرفين.

فقد كشف تقرير لوكالة “جيهان” التركية للأنباء، أمس الاثنين، عن أن كارايلان الذي يتخذ من جبال قنديل بشمال العراق مركزا لعملياته ضد الجيش التركي، أسدى تعليماته لأعضاء المنظمة المنتشرين في المدن التركية، بإعلان حالة التمرد على أنقرة.

وبحسب مصادر مطلعة في تركيا، فإن أجهزة الاستخبارات التركية تمكنت من رصد اتصال للقيادي الكردي، وهو أحد قياديي اتحاد المجتمعات الكردستانية في 12 من أكتوبر الجاري، يطالب فيه أتباعه الموجودين داخل المدن التركية بالانتفاضة ضد الحكومة.

وقال في تلك المكالمة “ليتحرك الشعب، عليكم أن تعلنوا التمرد وتستمروا فيه”، مضيفا قوله “أحكموا السيطرة على الأحياء فقط وليس المدن”.

ويرى مراقبون أن الخطوة التي أقدم عليها حزب العمال الكردستاني جاءت بسبب مواقف الحكومة التركية من أكراد عين العرب “كوباني”.

ووفق تقرير الوكالة، فقد وجدت تعليمات كارايلان آذانا صاغية، إذ عمد نحو 200 مسلح إلى السيطرة على حييْن كاملين في بلدة جزرة التابعة لمحافظة شرناق، شرق البلاد، وأعلنوا التمرد والعصيان المدني.

وعلى الرغم من تلك المعلومات إلا أن السلطات التركية لم تصدر أي تعليق رسمي حول دعوة العمال الكردستاني إلى التمرد داخل البلاد.

ولا يزال الحراك الكردي ضد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مستمرا في أغلب المحافظات الكردية وهو ما يفسره محللون بداية انفراط عقد المصالحة بين الجانبين ليعيد إلى الأذهان الصراع بينهما لسنوات.

وكان الأكراد قد انتفضوا بداية الشهر الجاري على السياسة “الهادئة” التي تتوخاها حكومة العدالة والتنمية تجاه تنظيم “الدولة الإسلامية” المتطرف والذي يحاول منذ حوالي شهرين السيطرة على كوباني ما أسفر عن مقتل العشرات وجرح المئات.

وفي نهاية الأسبوع الفارط، قتل الجيش التركي 3 مسلحين من العمال الكردستاني في محافظة قارص، شرق تركيا، وهو الأمر الذي على ما يبدو سيزيد من إشعال التوتر بينهما.

5