حصان يفسد عيد ميلاد فتاة حضره الآلاف

الأربعاء 2016/12/28
1.3 مليون شخص حضروا حفل عيد ميلاد روبي إبرا

مكسيكو سيتي- تحول حفل عيد الميلاد الـ15 لفتاة مكسيكية حضره الآلاف بولاية سان لويس بوتوسي إلى مأساة. وكان والد الفتاة روبي إبرا جراسيا قد نشر مقطع فيديو وجه فيه دعوة عامة لحفل عيد ميلاد ابنته على موقع فيسبوك في وقت سابق من الشهر الجاري، وانتهى الأمر بتسجيل 1.3 مليون شخص يعتزمون الذهاب للحفل الذي تحول إلى مهرجان.

وبالفعل وصل الآلاف للمشاركة في الحفل في بلدة لا جويا (400 كلم شمال غرب مكسيكو سيتي) وقام رُعاة بالترتيب للحفل، الذي غطته الصحافة المحلية لحظة بلحظة. إلا أن الاحتفالات انتهت بمأساة عندما دهس حصانان رجلين خلال عملية السباق بينهما.

ووفقا للادعاء العام بالولاية، فقد توفي أحدهما متأثرا بإصابته، بينما أصيب الآخر بكسر في الساق. وكان والد روبي قد قال في دعوته للحفل، إن الفائز بسباق الخيول سيحصل على جائزة بعشرة آلاف بيسو (460 دولار). وأصبحت روبي التي تألقت خلال الحفل في ثوب أرجواني وتاج رأسها اللامع، مشهورة بين ليلة وضحاها وسط مزرعة للمواشي في المكسيك.

وأوضحت أم روبي بعد ذلك، أن زوجها كان يقصد دعوة كل جيراننا، وليس كل الناس، ولكن الفيديو انتشر على موقع يوتيوب، وشاهده الملايين، وحاز على

الكثير من الفكاهة، وعروض من نجوم الموسيقى للمشاركة، وعروض رعاية من شركات كثيرة. ونشرت شركة الطيران المكسيكية عرضا بخصم 30 بالمئة على الرحلات المتوجهة إلى سان لويس بوتوسي، تحت شعار “هل أنت ذاهب لحفل روبي؟”.

24