حضور عربي في نهائيات البطولات الأفريقية

أسدل الستار على مباريات جولة الذهاب لنصف نهائي بطولتي دوري أبطال أفريقيا وكأس الكونفدرالية، بإقامة مواجهتين في كل بطولة.
الجمعة 2018/10/05
الأهلي أم سطيف

الرباط - خسر الترجي التونسي أمام مضيفه بريميرو دو أوغوستو الأنغولي 0-1، بينما خرج الأهلي المصري فائزا 2-0 في القاهرة على ضيفه وفاق سطيف الجزائري في دوري أبطال أفريقيا.

وفي الكونفدرالية، فاز الرجاء المغربي على مضيفه إنييمبا النيجيري 1-0، بينما اكتفى المصري بالتعادل السلبي مع ضيفه فيتا كلوب الكونغولي. وتقام جولة الإياب لنصف نهائي دوري الأبطال في 23 أكتوبر الجاري، كما تقام نفس الجولة في الكونفدرالية، في 24 من نفس الشهر.

تبدو فرص التأهل كبيرة بالنسبة للرجاء المغربي، بعد الفوز خارج الديار على حساب إنييمبا النيجيري. ويكفي الرجاء التعادل أو الفوز، بينما تعني الخسارة بنفس النتيجة اللجوء لضربات الترجيح، ولكن فوز إنييمبا بهدفين سيكون لصالح الفريق النيجيري.

ووضع الرجاء البيضاوي المغربي قدما في الدور النهائي لمسابقة كأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بفوزه الثمين على مضيفه إنييمبا النيجيري 1-0 في آبا في ذهاب الدور نصف النهائي. ويدين الرجاء البيضاوي بفوزه إلى صانع ألعابه عبدالإله الحافيظي الذي سجل الهدف الوحيد من حافة المنطقة اثر كرة من زكرياء حدراف من الجهة اليمنى عقب ركلة حرة لعبها عبدالرحيم الشاكر بسرعة من منتصف الملعب.

وسنحت فرصة للفريق النيجيري لإدراك التعادل عندما حصل على ركلة جزاء عندما لمست الكرة يد المدافع الليبي سند الورفلي، لكن المهاجم سوبوروتشي أوغوستين ديمغبا سددها فوق المرمى. وكان بإمكان الرجاء البيضاوي زيادة رصيده في أكثر من مرة خصوصا في الشوط الثاني حيث تناوب مهاجموه على إهدار العديد من الفرص السهلة.

وأبقى الإسباني خوان كارلوس غاريدو مدرب الرجاء على هدافي الفريق في المسابقة محمود بنحليب المتصدر (11 هدفا) ومحسن ياجور على مقاعد البدلاء قبل أن يدفع بالأخير في الدقائق الـ15 الأخيرة.

وهذه هي المباراة الخامسة بين الفريقين في المسابقات القارية والأولى في كأس الاتحاد حيث أوقعتهما قرعة مسابقة دوري الأبطال مرتين في دور المجموعات في ربع النهائي عامي 2005 (فاز الرجاء 1-0 في الجولة الثالثة، ورد إنييمبا بثنائية نظيفة في الجولة الرابعة) و2001 (فاز إنييمبا 2-0 في الثالثة وتعادلا سلبا في الرابعة). ويسعى الرجاء البيضاوي إلى لقبه الثاني في المسابقة بعد الأول عام 2003 قبل عام من دمجها مع كأس الكؤوس الإفريقية، فيما يطمح إنييمبا إلى الظفر بها للمرة الأولى.

وفي سياق متصل رفض اتحاد الكرة المغربي، طلب الرجاء، بتأجيل مباراته أمام سريع واد زم، في ربع نهائي كأس العرش، مؤكدا على إقامتها الأحد المقبل مع باقي مواجهات هذا الدور. وكان الرجاء يأمل في تأجيل مواجهته، بسبب خوضه مباراة قوية بنيجيريا أمام إنييمبا في كأس الكونفدرالية، ووصوله المتأخر للمغرب، إضافة إلى الإرهاق المترتب على الرحلة وقصر فترة التحضير. وسيكون على الرجاء خوض هذه المواجهة، بحثا عن الفوز لمواصلة رحلة الدفاع عن اللقب، لكنه سيواجه فريقا حقق المفاجأة ببلوغه هذا الدور.

الترجي يملك خبرات يستطيع بها التعامل مع بريميرو دو أوغوستو الأنغولي الحصان الأسود ومفاجأة دوري الأبطال

وفي مباراة ثانية على ملعب بورسعيد، قلل المصري من حظوظه في التأهل بعدما سقط في فخ التعادل السلبي أمام ضيفه فيتا كلوب الكونغولي الديمقراطي. وسيطر المصري على أغلب فترات اللقاء ولاحت لمهاجميه عدة فرص لحسم النتيجة خاصة الثلاثي محمود وادي وإسلام عيسى وأحمد شكري والبديل أحمد جمعة، إلا أن تألق دفاع الضيوف وحارس مرماهم حال دون ذلك.

وتقام مباراتا الإياب في 24 أكتوبر الحالي في الدار البيضاء وكينشاسا. ويحتاج المصري لعبور عقبة فيتا كلوب في مباراة الإياب، إما الفوز وإما التعادل الإيجابي بأي نتيجة، بينما يعني التعادل السلبي اللجوء لضربات الترجيح.

وفاز الأهلي على ضيفه وفاق سطيف الجزائري 2-0 في ملعب السلام بالقاهرة، وهو ما يقرب بطل مصر من التأهل إلى الدور النهائي. ويكفي الأحمر العودة من الجزائر بالتعادل أو الفوز أو الهزيمة بهدف أو بهدفين مع هز شباك الوفاق، بينما يملك بطل الجزائر فرصة وحيدة وهي الفوز بفارق 3-0، أما الفوز بنفس نتيجة الذهاب، يعني لجوء الفريقين ضربات الترجيح.

من ناحية أخرى تلقي الجهاز الفني للفريق الأول بالنادي الأهلي المصري صدمة شديدة بعد تأكد غياب على معلول عن الفريق لمدة شهرين. وأجرى علي معلول، الظهير الأيسر للفريق أشعة على العضلة الضامة لتحديد مدة غيابه عن التدريبات والمباريات.

وقال الطبيب خالد محمود طبيب الفريق إن معلول تعرّض لإصابة بتمزق في العضلة الضامة وسيغيب على إثرها لمدة شهرين عن التدريبات الجماعية والمباريات. وأوضح محمود أن اللاعب سيبدأ في تنفيذ برنامجه العلاجي والتأهيلي لمدة شهرين تبدأ خلال الأيام القليلة القادمة بعد حصول اللاعب على راحة سلبية. وكان علي معلول قد غادر لقاء الأهلي ووفاق سطيف الجزائري في الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أفريقيا؛ بسبب تعرّضه لإصابة في العضلة.

ومن جانب ثان لا شك أن الترجي التونسي يملك خبرات طويلة يستطيع بها التعامل مع منافسه بريميرو دو أوغوستو الأنغولي الحصان الأسود ومفاجأة دوري الأبطال هذا الموسم. الترجي خسر 0-1 في أنغولا، ولكنه يملك فرص التعويض بالفوز 2-0 في تونس، بينما يعني الفوز بنفس نتيجة الذهاب، اللجوء لضربات الترجيح، كما أن نتيجة التعادل الإيجابي أو السلبي ستطيح بأبناء باب سويقة.

23