حكام إضافيون في كأس آسيا 2019

السبت 2016/10/01
توصيات باستحداث مفهوم مدربي الحكام في بطولات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم

غوا (الهند) - وافقت لجنة الحكام في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم على اعتماد حكام إضافيين في نهائيات كأس آسيا المقررة عام 2019 في الإمارات، وأيضا في البطولات الرئيسية للأندية، بعد اجتماعها في مدينة غوا الهندية. وسيبدأ تطبيق نظام الحكام الإضافيين اعتبارا من ربع نهائي دوري أبطال آسيا وكأس الاتحاد الآسيوي عام 2017.

وبحسب اللجنة، فإن الفوائد من تطبيق نظام الحكام الإضافيين، ستكون عند اتخاذ القرارات داخل منطقة الجزاء وكذلك لتحديد تجاوز الكرة لخط المرمى وأيضا المساعدة في قرار احتساب حالات التسلل. وأوصت اللجنة أيضا باستحداث مفهوم مدربي الحكام في بطولات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم. وأوضح الاتحاد الآسيوي أنه سيتم تنظيم ورشة عمل للتحكيم عام 2017، عبر جمع خبراء عن الجوانب الفنية والبدنية من عدة اتحادات قارية ومن الاتحاد الآسيوي.

وكان رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” قد قلل من أهمية ما حصل في الجمعية العمومية للاتحاد القاري، معتبرا الأمر في إطار “الديمقراطية”. وتوقفت في مدينة غوا الهندية أعمال الجمعية العمومية للاتحاد التي كان مقررا أن تنتخب 3 أعضاء في مجلس الاتحاد الدولي، بعد 27 دقيقة فقط من انطلاقها، وذلك بسبب احتجاج أعضاء الهيئة القارية على استبعاد مسؤول قطري من الترشح للانتخابات.

واعترف رئيس الاتحاد الآسيوي الشيخ سلمان بن إبراهيم أمام إينفانتينو، الذي خسر أمامه في الانتخابات الرئاسية لفيفا، بأنه “لم يسبق لي ترؤس اجتماع أقصر من هذا”. وقال “كان هذا المساء حافلا بالأحداث، بعد بضعة أسابيع حافلة بالعمل أيضا”، مضيفا “لكن الجمعية العمومية قالت كلمتها بصوت واحد، وكان هذا واضحا لنا جميعا..”. وصوتت الاتحادات الوطنية الأعضاء بنسبة 42 مقابل 1 لصالح عدم مواصلة جدول الأعمال، بما في ذلك انتخاب ثلاثة أعضاء إضافيين في مجلس الاتحاد الدولي. وكان الاتحاد الدولي قد أبلغ الاتحاد الآسيوي باستبعاد نائب رئيس الاتحاد القطري سعود المهندي نهائيا من المشاركة في انتخابات مجلس فيفا.

22