حكم الفيديو المساعد يزعج الأندية الفرنسية

مورينيو ينتقد حكم لقاء فريقه ضد لاتسيو وكذلك حكم الفيديو المساعد، بعد الخسارة بنتيجة أمام لاتسيو.
الثلاثاء 2021/09/28
حكم ومثير للجدل

باريس  –  تصاعد غضب معظم أندية دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم بعد مرور ثماني جولات من الموسم ضد استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد. وقال جان-ميشيل أولاس رئيس أولمبيك ليون في مؤتمر صحافي إن حكم الفيديو المساعد حرم فريقه من خمس نقاط بينما يعتقد باسكال جاسيان مدرب كليرمو أن النادي الصاعد حديثا للأضواء كان يستحق الحصول على أربع نقاط إضافية.

وألغت تقنية الفيديو نحو 18 قرارا اتخذها حكام الملعب في مباريات الدوري الفرنسي حتى الآن هذا الموسم واستفاد ليون في مناسبتين من هذه المسألة لكن رغم ذلك استشاط رئيسه غضبا من قرار تحكيمي في مباراة مطلع هذا الأسبوع.

وقال رئيس ليون “قبل كل شيء هناك جوانب خفية في العلاقة بين حكم الساحة ومسؤولي تقنية حكم الفيديو المساعد وهو ما يثير هذا الإحباط”. وواصل “حكم الفيديو المساعد يظهر فعاليته في حالة واحدة فقط هي التسلل أما بالنسبة إلى الباقي فنحن في مواقف يمكن أن تؤدي إلى أخطاء، وبالتالي تستحق تفسيرات مفصلة للغاية”. وتابع “على عكس الرغبي، ليس بوسعنا تغيير الحكام وهذا يولد إحباطا رهيبا عند ارتكاب أخطاء واضحة”.

وفي سياق متصل انتقد جوزيه مورينيو، المدير الفني لنادي روما، حكم لقاء فريقه ضد لاتسيو وكذلك حكم الفيديو المساعد، بعد الخسارة بنتيجة 3-2 أمام لاتسيو في قمة العاصمة بالدوري الإيطالي، وقال إن فريقه هيمن على اللقاء رغم النتيجة النهائية. وحسم لاتسيو ديربي العاصمة الإيطالية لمصلحته، بعدما حقق فوزا مثيرا على روما بنتيجة 3-2، في المباراة التي أقيمت مساء الأحد، ضمن منافسات الجولة السادسة من الدوري الإيطالي.

وقال مورينيو في تصريحات بعد نهاية المباراة “تطورت كرة القدم الإيطالية كثيرا، لكن لسوء الحظ لم يكن الحكم وحكم الفيديو المساعد على المستوى المطلوب لهذه المباراة الرائعة”.

وأضاف مورينيو “في الهدف الثاني كان يمكن أن تصبح 1-1، أخطأ الحكم وحكم الفيديو المساعد وهذا كثير جدا، غابت البطاقة الصفراء الثانية أيضا عن ليفا في قرار مؤثر، وكان هذا نفس موقف بليغريني عندما تلقى بطاقة حمراء لكن اليوم لم يحدث شيئا”.

وتابع “كنا الطرف الأفضل في الملعب. بكل تأكيد عند استقبال ثلاثة أهداف فهذا يعني وجود شيء خاطئ، لكن الهدفين الثاني والثالث سجلا من هجمتين مرتدتين”. وواصل مورينيو “لقد حاولنا وسيطرنا، وبذلنا قصارى جهدنا ووضعنا لاتسيو في موقف صعب”. ويحتل روما المركز الرابع في الدوري الإيطالي، وسيلعب في الجولة المقبلة مع إمبولي.

23