حكومة الرزاز تعلن الحرب على الفساد بعد الحصول على ثقة البرلمان

عمر الرزاز يحصل على ضوء أخضر من العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني لفتح ملف الفساد بغض النظر عن المتورطين فيه.
الثلاثاء 2018/07/24
ملف شائك

عمان – أعلنت المتحدثة باسم الحكومة الأردنية جمانة غنيمات الاثنين، إلقاء القبض على 30 شخصا يشتبه بتورطهم في إنتاج وتهريب السجائر بطرق غير قانونية، في مؤشر على جدية حكومة عمر الرزاز في التصدي لظاهرة الفساد، التي تكلف الدولة سنويا خسائر فادحة.

وكان النائب مصلح الطراونة أول من سلط الضوء على وجود مصانع غير قانونية لإنتاج السجائر في المملكة، وذلك في مداخلة له الأسبوع الماضي خلال مناقشة البيان الوزاري لمنح الثقة لحكومة الرزاز. وأكّدت غنيمات أن الحكومة أوعزت إلى دائرة الجمارك العامة والجهات الأمنية المختصة باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لإلقاء القبض على هؤلاء الأشخاص المشتبه بتورطهم في القضية والتنسيق مع الجهات المعنية لإصدار قرار بمنع سفرهم.

وكان رئيس الوزراء قد طالب في وقت سابق بتشكيل لجنة وزارية برئاسته لمتابعة ملف قضية تصنيع وتهريب السجائر بهدف الوقوف على جميع تفاصيلها، وحتى تتمكن من تسريع إجراءات القبض على المتورطين، خاصة وأن هناك أنباء حول تورط نافذين فيها.

ويأتي هذا التحرك بعد إعلان الرزاز عن حصوله على ضوء أخضر من العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني لفتح ملف الفساد بغض النظر عن المتورطين فيه.

وقال الرزاز في تصريحات لوكالة “سرايا” الإخبارية المحلية، إنه ليس خائفا من فتح هذا الملف الشائك في الأردن، مشددا “أنا داخل انتحاريا بهذا الموضوع” .

وأضاف “عناوين الفساد واضحة، وليس من العدل أن نبدأ بمطالبة المواطنين بزيادة الضرائب ونحن لم نفتح ملفات فساد بعد”، مؤكدا أن “لا حصانة لفاسد”.

وشهد الأردن قبل أسابيع مسيرات احتجاجية غير مسبوقة نددت بغلاء الأسعار وبمشروع الضريبة على الدخل الذي تقدمت به حكومة هاني الملقي، ما استوجب تحركا من الملك عبدالله الذي أقال الأخيرة وكلف وزير التربية والتعليم عمر الرزاز، الذي يحظى باحترام الأوساط السياسية والشعبية في المملكة، بتشكيل الحكومة التي حصلت على ثقة البرلمان الخميس الماضي.

وأكد الرزاز رفضه لأي وساطات في أي قضية فساد، بما فيها قضية تهريب السجائر.

وقال “أنا أدرك أن الأمور ليست سهلة، ولكن نحن نريد فتح ملفات فساد نحقق فيها ونحيلها إلى القضاء، حتى يشعر المواطن بأننا جادون في هذا المضمار ويشعر بالعدالة”.

2