حكومة الوفاق تنتزع مناطق من المتطرفين

الثلاثاء 2017/07/11
انتصار جديد

طرابلس - قال مسؤول أمني رفيع بالحرس الرئاسي التابع لحكومة الوفاق الليبية، فضل عدم الكشف عن هويته، إن القوة المشتركة بادرت بالمواجهات مع المجموعات المسلحة التابعة لحكومة الإنقاذ والتي تتخذ منطقة “القره بولي”، نقطة للعودة إلى العاصمة طرابلس.

وأضاف المصدر الأمني أن “القوة المشتركة تمكنت من طرد المجموعات المسلحة الموالية للإنقاذ في عدة نقاط؛ من بينها حواجز أمنية أقامتها تلك المجموعات الخارجة عن القانون”.

وساد هدوء حذر منطقة “القره بولّي التي تبعد نحو 75 كلم شرق طرابلس الإثنين، عقب مواجهات عنيفة اندلعت مساء الأحد بين قوات تابعة لحكومة الوفاق الوطني، وأخرى تابعة لحكومة الإنقاذ”.

وهذه الاشتباكات الأولى من نوعها بعد أكثر من شهر من تمكن قوات حكومة الوفاق من طرد الميليشيات المتطرفة المحسوبة على “الجماعة الليبية المقاتلة” القريبة من فكر تنظيم القاعدة.

وأصدر المجلس الرئاسي فجر الجمعة بيانا حذر فيه من وصفهم بـ”الخارجين عن القانون” من التحرك تجاه طرابلس مؤكدا أن أي تحرك سيواجه بحسم وقوة دون تهاون.

4