حلاقون باكستانيون يمنعون تشذيب اللحى وفق الموضة

حلاقون يمنعون تشذيب اللحى وفق الأنماط "العصرية" لكونه يتعارض  حسب رأيهم مع التعاليم الإسلامية.
الخميس 2018/03/08
نشر لافتات في محال الحلاقين تنبه الزبائن إلى المنع

بيشاور (باكستان) – أعلن حلاقون في محافظة خيبر بختونخوا في شمال غرب باكستان منع تشذيب اللحى وفق الأنماط “العصرية” لكونه يتعارض – حسب رأيهم- مع التعاليم الإسلامية.
وقال رئيس جمعية سليماني للحلاقين شريف كهلو خلال مؤتمر صحافي في بيشاور عاصمة المحافظة إن “إنجاز تصاميم مختلفة للحى مخالف للسنّة النبوية”.
وأشار إلى أن الحلاقين المنتمين إلى جمعيته في محافظة خيبر بختونخوا الذين تقدر أعدادهم بعشرات الآلاف، وعدوا جميعهم بالالتزام بهذا القرار كما سينشرون لافتات في محالهم تنبه الزبائن إلى هذا المنع.
ويتماشى هذا الحظر مع قرار مشابه اتخذ قبل أكثر من عقد حين وجهت مجموعات من المتمردين -بينها حركة طالبان الباكستانية- إلى الحلاقين تهديدات بعواقب وخيمة في حال عمدوا إلى تشذيب لحى زبائنهم. كما كانت بعض محال الحلاقة عرضة لهجمات.
ونفى كهلو تعرض جمعيته لأي ضغوط واصفا الحظر بأنه “قرار طوعي”.
وقال “التقينا بالإدارات المحلية في المدن الرئيسية والمقاطعات. وقد أكدت لنا تعاونها التام، غير أنها رفضت نشر أي مرسوم لجعل هذا القرار رسميا”.
 وأوضح “سنحاول إقناع (الحلاقين غير المنتمين إلى الجمعية) بتطبيق القرار لكننا لن نرغمهم على ذلك”.
ويأتي هذا الحظر في ظل الازدياد السريع لقاعات الحلاقة الخاصة بالرجال في كبرى المدن الباكستانية، وهي تقدم لزبائنها من الطبقات المتوسطة أو الميسورة في البلاد خدمات للعناية بالوجه والقدمين وقصات الشعر وخيارات للحلاقة المواكبة للموضة.

24