حليمة بولند تمتنع عن كشف ثروتها خوفا من الحسد

الثلاثاء 2016/07/05
بولند: لم أقصد إهانة ميشال قزي برفضي تقبيله

الكويت - رفضت الإعلامية الكويتية حليمة بولند، الكشف عن حجم ثروتها، قائلة إنها لا تحب التحدث في الأمور الشخصية، وإن مثل هذا الموضوع قد يعرضها للحسد بشكل كبير، على حد تعبيرها.

وبولند التي حلت ضيفة على أحد البرامج الحوارية الرمضانية، تحدثت عن العديد من المسائل الأخرى، وحين سألها مقدم البرنامج عن ثروتها ورصيدها، وقال لها إنها تملك 40 مليون دينار كويتي (أكثر من 130 مليون دولار)، طلبت قطع هذا الجزء من الحوار، لكنها عادت وقالت إن هذا المبلغ لا يمثل شيئا بالنسبة إليها.

وأشارت بولند إلى أن المصدر الأساسي لثروتها يتأتى من ميراث وعمل والدها، دون أن تنفي أن الإعلام صنع لها ثروة أيضا.

وعن الضجة التي أثيرت مؤخرا عن رفضها تقبيل الإعلامي اللبناني ميشال قزي في حفل “موريكس دور”، أكدت بولند أنها لم تقصد الإهانة والتجريح أو التقليل من شأنه على الإطلاق، مشيرة إلى أنها تعمل وفق مبادئها وليس وفق مبادئ الآخرين.

وحول “المقلب” الذي تعرضت له على يد محمد الصيرفي، بعد مشاركتها في إحدى حلقات برنامج الكاميرا الخفية “أبوالمقالب”، أكّدت بولند أنها لم تكن تعلم شيئا عن الموضوع، وإلا لما لجأت إلى رفع قضية بعد ذلك، مشيرة إلى أن الأمر لا يخلو من الخطورة، حيث “أنك تتعامل في هذه الحالة مع حيوان مفترس”.

24