حل المجلس العلمائي الشيعي في البحرين

الخميس 2014/01/30
حكم قضائي بتصفية أموال المجلس

المنامة - أعلن أمس مصدر قضائي أن المحكمة الإدارية البحرينية قضت بحل “المجلس الإسلامي العلمائي” الذي يجمع عددا من رجال الدين الشيعة البحرينيين المؤيدين للمعارضة، وأمرت بتصفية أمواله. وفي تعليق على القرار، عبّر المسؤول الإعلامي في جمعية الوفاق الشيعية المعارضة عن استيائه، معتبرا القرار “في غاية الخطورة”.

وجاء الحكم القضائي على إثر الدعوى القضائية التي كانت رفعتها وزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف البحرينية في سبتمبر 2013. وذكرت الوزارة حينها أنها “تسعى إلى تصفية أموال المجلس وغلق مقره باعتباره تنظيما غير مشروع تأسس بالمخالفة لأحكام الدستور والقانون”.

واتهمت الوزارة أعضاء المجلس بـ”استغلاله في ممارسة النشاط السياسي بغطاء ديني طائفي”. وأشارت إلى أن “المجلس تبنّى الدعوة إلى ما يسمى الثورة والخروج على القوانين، وتقديم الدعم” لجمعيات معارضة محظورة وأخرى مرخصة.

وتأسس المجلس في العام 2004 بقيادة رجل الدين الشيعي عيسى قاسم، وأكد القائمون عليه حينها أن “المهمة الأساسية للمجلس ترتبط بالشؤون الدينية والاجتماعية”.

3