حماس تتحادث مع إسرائيل عبر تويتر

الجمعة 2013/10/25
حماس تتعهد بمواصلة الكفاح

الضفة الغربية- قالت صحيفة «وول ستريت جورنال» الأميركية، الأربعاء، إن إسرائيل وحركة «حماس»، رغم أنهما لا تتواصلان معا بشكل رسمي، إلا أنهما تحدثا معا من خلال موقع تويتر في حوار نادر لكنه موجز، الثلاثاء.

وأوضحت الصحيفة أن هذا الحديث المباشر بدأ بتغريدة من جانب الليفتنانت كولونيل، بيتر لرنر، كبير المتحدثين باسم الجيش الإسرائيلي للإعلام الخارجي، دافع فيها عن عملية اعتقال وردت بشأنها أنباء، الثلاثاء، وقتل فيها فلسطيني متهم بالتورط في تفجير حافلة في 2012 بالضفة الغربية المحتلة.

وقالت الصحيفة إن الجناح العسكري لـ»حماس»، كتائب القسام، رد بتغريدة تفيد بأنه سيواصل كفاحه ومقاومته حتى تحرير كل الأراضي الفلسطينية، مشيرة إلى أن المتحدث الإسرائيلي نقر على تغريدة «حماس» على أنها «مفضلة» ورد «إسرائيل موجودة هنا للبقاء».

وأشارت الصحيفة إلى أن «لرنر» علق على تلك المحادثة بقوله «إنها من عجائب وسائل التواصل الاجتماعي، فيمــكن لك أن تتصل بالآخرين بسهولة، لقد تواصلوا فقمــت بالرد».

وبسؤال اللفتنانت كولونيل لرنر حول ما يعنيه بالنقر على تغريدات «حماس» بأنها «مفضلة»، فقلل من أهمية الأمر، قائلا «إنه مجرد شيء تقوم به عندما يكون لديك محادثة على تويتر».

ونوهت الصحيفة بأن عمليات وسائل الإعلام الاجتماعية من كلا الجانبين بدأت في لفت الانتباه الدولي قبل نحو عام خلال اشتعال الموقف على الحدود لمدة أسبوع والذي بدأ بتحذير أطلقه الجيش الإسرائيلي من خلال تويتر لمسؤولي حماس حتى يختبئوا أو يخاطروا باستهدافهم.

19