حماس تستهدف جنوداً إسرائيليين لعرقلة مفاوضات السلام

الثلاثاء 2013/09/24
الولايات المتحدة تدين مقتل جنديين إسرائيليين

القدس المحتلة- قتل جندي إسرائيلي بالرصاص أثناء احتفال ديني يهودي في مدينة الخليل بالضفة الغربية التي تعد بؤرة للتوتر، حيث تعيش نحو 500 أسرة من المستوطنين اليهود بين 100 ألف فلسطيني.

وهذا هو ثاني جندي إسرائيلي يقتل منذ يوم الجمعة بأيدي من يشتبه بأنهم مسلحون فلسطينيون، مع تصاعد حدة التوتر في الأراضي المحتلة على الرغم من استئناف عملية السلام بوساطة أميركية في يوليو.

ورد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بإصدار أمر سمح للمستوطنين بدخول مبنى كان محل نزاع في الماضي، في الخليل، قرب مكان الهجوم قائلا «كل من يحاول اقتلاعنا من مدينة أبائنا سيحقق العكس».

وأدانت الولايات المتحدة مقتل جنديين إسرائيليين في بيان صدر في نيويورك، حيث يتجمع دبلوماسيون لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وقالت جين ساكي المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية في بيان عبر البريد الإلكتروني إن «أعمال العنف والإرهاب تلك غير مقبولة وتقوض الجهود الرامية إلى توفير المناخ الإيجابي الذي تحتاجه الأطراف لتحقيق تقدم في مفاوضات السلام.»

وقال متحدثون عسكريون إن الجندي لفظ أنفاسه بمستشفى في القدس بعد أن أطلق عليه قناص مشتبه به رصاصة أصابته في الرقبة أثناء قيامه بدورية في الحرم الإبراهيمي.

وقع الهجوم في وقت تغص فيه المدينة بالزائرين اليهود لحضور احتفالات دينية تستمر أسبوعا. وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن القوات أبعدت الحشد من الموقع أثناء قيامها بمطاردة المهاجم.

وتعد الخليل بؤرة توتر منذ فترة طويلة في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

بينما أصدر نتنياهو بيانا بعد مقتل الجندي توعد فيه «بتعزيز الاستيطان» في الأراضي التي يريد الفلسطينيون إقامة دولة عليها. وعاد المستوطنون إلى مبنى كانت إسرائيل قد أخلته في الخليل في أبريل 2012 بعد خلاف حول ملكيته.

ويعتقد مراقبون أن حركة حماس، المسيطرة على قطاع غزة، هي من يقف خلف هذه الاغتيالات التي بدأت تطال جنودا إسرائيليين، باعتبارها الجهة الوحيدة التي لها المصلحة في التأثير على مفاوضات السلام التي تعقد جلساتها بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي منذ شهر يوليو الماضي.

ونظمت حركة حماس عدة مظاهرات للتنديد بقرار السلطة الفلسطينية باستئناف المفاوضات مع تل أبيب، كان آخرها عرض عسكري نظمته كتائب عز الدين القسام، الذراع العسكرية للحركة في غزة.

4