حمدالله يكيّف تجربة الحجر بطريقته

نجم النصر السعودي عبدالرزاق حمدالله يضاعف مجهوده بتمرينات فردية يوميا من أجل الحفاظ على توازن مستواه والاستعداد جيدا لعودة النشاط.
السبت 2020/04/04
لا انقطاع عن التمارين في فترة الحجر الصحي

الرياض – تفرض تجربة الحجر الصحي على العديد من لاعبي كرة القدم في مختلف الدوريات الأوروبية والعربية التكيّف بشكل مدروس مع هذه الفترة من أجل المحافظة على لياقتهم البدينة والأهم الخروج بأخف ضرر ممكن في حال عودة النشاط الكروي. وفي تتبع لوضعية بعض اللاعبين البارزين في الدوري السعودي الذين يمرون بهذه الفترة الصعبة بسبب وقف النشاط، كشف المغربي عبدالرزاق حمدالله نجم النصر السعودي أنه ابتدع طرقا جديدة لقضاء يومه.

وقال حمدالله في تصريحات خص بها قناة “ميدي 1 تي.في” “نحن نتدرب يوميا في المنزل بطريقة محترفة مع مدربين ذوي كفاءات عالية عبر الفيديو”.

ويعتبر المغربي من اللاعبين الذين لمع صيتهم بين أندية الدوري السعودي في الموسم الماضي حيث توج بلقب الهداف، لكن فترة وقف النشاط إن استمرت قد تؤثر على مستواه البدني وتراجع أدائه.

لكن لاعب النصر كشف أنه يضاعف مجهوده بتمرينات فردية يوميا من أجل الحفاظ على توازن مستواه والاستعداد جيدا لعودة النشاط. وقال “بطبيعة الحال، حينما يتوقف النشاط لمدة من 4 إلى 5 أسابيع، يؤثر ذلك على اللاعب المحترف، وعندما تعود تحتاج لوقت آخر، حتى تكون جاهزا بدنيا للمشاركة في المباريات.. توقفنا لأسبوعين حتى الآن، ولا نعلم متى سنعود”.

وأردف “نظام الأكل يعتبر من أهم الأشياء التي يجب على الرياضي اتباعها، وأتدرب من ساعة إلى ساعتين يوميا بالمنزل، مع حصص تدريبية بواسطة مدرب  خاص عن طريق الفيديو، وهناك تمارين شاقة”. وواصل “من السهل الالتزام بالتدابير الاحترازية بالنسبة لي، للوقاية من الفايروس.. أغلب وقتي أقضيه في لعب البلاي ستيشن والتواصل مع عائلتي الكبيرة والصغيرة”.

وحول مساهمته في مساعدة المحتاجين حاليا، قال “كنت رافضا لفكرة الإعلان عن التكفل بألف أسرة مغربية، لكون عمل الخير بينك وبين الله”.

وأوضح حمد الله “لكنني وجدت في هذا الظرف، فرصة للتنافس على عمل الخير، ومشاهدة جميع الناس الذين رزقوا بالمال الوفير يساعدون الآخرين”.

22