حمد بن جاسم يبيع حصته في الخطوط القطرية للحكومة

الثلاثاء 2014/05/06
القطرية تخرج من الغموض وتؤكد أنها تعتزم إعلان نتائجها المالية لأول مرة خلال العام الحالي

دبي – أخيرا اتضحت صورة ملكية الخطوط الجوية القطرية بعد جدل وغموض طويل أثار الكثير من الانتقادات في المجتمع القطري، حيث أعلنت الشركة أنها أصبحت مملوكة بالكامل للحكومة القطرية بعد شراء حصة 50 بالمئة من رئيس الحكومة السابق ومستثمرين آخرين.

قال الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر أمس إن الشركة أصبحت مملوكة بالكامل للحكومة القطرية بعدما اشترى صندوق الثروة السيادي 50 بالمئة من رئيس الوزراء السابق الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني ومساهمين آخرين.

وأضاف الباكر خلال مؤتمر صحفي في دبي على هامش انعقاد سوق السفر العربي أن الشركة أصبحت مملوكة للحكومة بالكامل منذ يوليو الماضي.

وتابع أن نصف الشركة كان ملكا للشيح حمد بن جاسم آل ثاني وبعض المساهمين الآخرين.

وأحجم الباكر عن الكشف عن الثمن الذي دفعه الصندوق مقابل الحصة.

وقد يكون أحد أسباب الصفقة التغييرات السياسية في قطر مع تولي الشيخ تميم بن حمد آل ثاني حكم البلاد خلفا لوالده في يونيو الماضي، وأدى ذلك الى فقدان الشيخ حمد بن جاسم لمنصبه كرئيس للوزراء ووزير للخارجية.

لكن الباكر رفض الكشف عن المبلغ الذي تم دفعه الى المستثمرين الخاصين وخصوصا الشيخ حمد.

وقال في هذا الشأن “بكم باع حصته؟ لست ادري لأنني لم اشارك في عملية البيع″.

كما بقي الباكر غامضا حيال اسباب شراء الحصص قائلا “يجب ان تتوجهوا الى من قام بشراء هذه الحصص. لست إلا رئيسا للشركة”.

وأثار غموض ملكية الخطوط القطرية التي تأسست عام 1993 الكثير من الانتقادات والتكهنات والإشاعات في المجتمع القطري على مدى السنوات الماضية.

الخطوط القطرية مهتمة بشراء حصة في إنديجو ايرلاينز الهندية وتدرس شراء مزيد من طائرات ايرباص أيه 380 العملاقة

وأجري الشيخ تميم عدة تغييرات بين كبار المسؤولين الاقتصاديين وأعلن في خطاب في نوفمبر الماضي حرصه على الحيلولة دون ارتفاع نسبة التضخم ورغبته في محاربة الفساد وتصحيح سياسات جهاز قطر للاستثمار.

وقال مصدر حكومي لرويترز أمس إن قطر تريد تقليص الحصص المباشرة لأفراد الأسرة الحاكمة في الشركات المحلية.

وأضاف أن “هناك تغييرات تحدث… تريد قطر أن تتيح للجميع مناخ أعمال يتسم بالنزاهة والتنافسية.”

وكان الشيخ حمد بن جاسم حتى العام الماضي الرئيس التنفيذي لجهاز قطر للاستثمار وهو صندوق الثروة السيادي، واضطلع بدور بارز في أن يصبح من أكثر صناديق الثروة التي يقبل عليها المستثمرون.

وقال الباكر إن الشركة تعتزم إعلان الأرباح المالية لعام 2013 قبل الربع الثالث من العام الحالي وذلك للمرة الاولى حيث لم يسبق للشركة أن أعلنت عن نتائجها.

واوضح في هذا الصدد “لا اعتقد ان الحكومة ستعارض أن نبدأ الاعلان عن أرباح الشركة.” وتابع “بعد انتهاء التدقيق في حسابات العام الماضي… سنقوم بإبلاغكم عن المبالغ التي نربحها”.

والخطوط القطرية من اكبر الشركات في الخليج مع الامارات التابعة لدبي والاتحاد التابعة لإمارة أبوظبي. كما انها من اهم زبائن ايرباص وبوينغ نظرا لخططها في التوسع.

وأضاف أن الشركة مهتمة بشراء حصة في إنديجو ايرلاينز الهندية وقد تدرس شراء مزيد من طائرات ايرباص أيه 380 العملاقة في المستقبل.

وقال إن الشركة ترحب بأي فرص متاحة في الهند لكنه أوضح أن نتائج إنديجو الجيدة جدا تجعله يعتقد أن الشركة قد لا تكون مهتمة.

وكشف الباكر، النقاب عن الخطط المستقبلية لتوسيع نطاق أعمال الناقلة القطرية وأكد قرب انقال الشركة الى مطار حمد الدولي الذي تم افتتاحه نهاية الشهر الماضي.

وأضاف أن الخطوط القطرية ستتسلم الطائرة الأولى من طراز ايرباص أيه 380 العملاقة من أصل 13 طائرة للانضمام الى أسطول الخطوط الجوية القطرية مطلع شهر يونيو المقبل.

وقال الباكر “ننتظر بشغف كبير استلامنا لأضخم طائرة في العالم ونحن على ثقة تامة بأنها ستلعب دوراَ محورياَ ضمن خطط التوسع الاستراتيجية للشركة، كما ستسهم في زيادة قدرة أسطولنا على استيعاب عدد أكبر من الركاب مع الحفاظ على مستويات الراحة والرفاهية الكاملة التي يتوقعها عملاؤنا.”

10