حملة رسم للدفاع عن جمال البدينات في مصر

السبت 2015/02/28
الحملة ستجعل الفتيات لديهن قبول لأجسادهن البدينة

القاهرة -بسنت القاسم فنانة في العقد الثاني من عمرها، طالبة في كلية الإعلام بجامعة القاهرة اتخذت من رسوماتها نافذة للأمل التي تطل منها الفتيات البدينات، وذلك حين أطلقت حملة "أحبي جسمك أنت جميلة"، وهي عبارة عن مجموعة لوحات لفتيات بدينات تظهر جمالهن، وتهدف إلى جعل الفتيات البدينات تتقبلن أجسادهن.

أثناء وجود بسنت في الجامعة، لاحظت سخرية بعض الشباب من زميلاتها البدينات، وبعد زيادة وزنها وتعرُّضها للسخرية من أحدهم في الشارع، قرّرت إطلاق حملتها من أجل مُساعدة الفتيات البدينات على تخطي ما يقابلهن من سخرية، وعقبات داخل المجتمع.

البعض انتقد الحملة، واعتبرها دعوة غريبة لتقبل السمنة وزيادة الوزن، وأنها تشكّل خطرا على عقول الفتيات؛ لأن الحملة ستجعل الفتيات لديهن قبول لأجسادهن البدينة، رغم أن السمنة تشكّل خطرا على الصحة، وردا على هذه الانتقادات قالت بسنت القاسم: نسبة ليست قليلة من الفتيات البدينات لديهن أمراض في الغدد والهرمونات، تسبّب لهن السمنة وليس زيادة الأكل، ويجب أن أساعدهن في تقبُّل أجسادهن.

وعلى الجانب الآخر، لاقت الحملة قبولا من الفتيات خصوصا البدينات، واستقبلت رسائل من فتيات بدينات، تتضمّن شهادات على المواقف التي يتعرضن لها، كل ما تتمناه بسنت القاسم، هو أن تساهم رسوماتها في محو العقبات التي تواجهها الفتيات البدينات داخل المجتمع المصري، وأن تسير الفتاة البدينة في الشارع، دون أن تسمع عبارات تسخر من جسدها.

21