حملة عربية لمقاطعة الانتخابات الاسرائيلية

الاثنين 2015/03/16
الفلسطينيون يرفضون أن يكونوا شركاء في نظام فصل عنصري

القدس المحتلة - تواصل القائمة العربية الموحدة حملتها قبل الانتخابات البرلمانية المرتقبة في إسرائيل. لكن جماعتين لعرب إسرائيل أطلقتا في الآونة الأخيرة حملة للمناداة بمقاطعة التصويت في تلك الانتخابات.

وتسعى الحملة الشعبية لمقاطعة الانتخابات الإسرائيلية وحركة أبناء البلد لتحقيق ما تصفاه بزيادة الوعي لدى عرب إسرائيل بأسباب عدم المشاركة في التصويت في الانتخابات المُقرر إجراؤها غدا.

وعرب إسرائيل هم الفلسطينيون الذين بقوا خلال حرب عام 1948 التي فر خلالها أو أُجبر على الرحيل مئات الآلاف من الفلسطينيين.

وذكر أحمد خليفة أحد المنسقين للحملة الشعبية للمقاطعة أن الدعوة إلى المقاطعة أساسها رفض “نظام الفصل العنصري الإسرائيلي”.

وقال “نحن لا ندعو لطرد اليهود ولا لرميهم في البحر ولا لكل الأمور التي يروج لها. ولكن نحن لا نقبل بأن نكون شركاء في نظام فصل عنصري يفصلنا عن أبناء شعبنا. نحن نريد حل دولة ديمقراطية واحدة للفلسطينيين على أرض فلسطين تشمل حق العودة للاجئين”.

4