حمل بارتي يتضاعف في كأس الاتحاد

2019 سنة النجاحات بالنسبة لبارتي، فقد حصلت على أول ألقابها بالبطولات الأربع الكبرى، كما فازت بلقب البطولة الختامية للموسم.
الجمعة 2019/11/08
سنة النجاحات

برث (أستراليا) – أكدت آشلي بارتي، المصنفة الأولى عالميا، أنها ترغب في تحقيق موسم استثنائي تتوّجه بتحقيق منتخبها أستراليا للقبه الأول بكأس الاتحاد لفرق السيدات في التنس، عندما يخوض مواجهة أمام فرنسا بالنهائي في برث، مطلع الأسبوع القادم.

وحققت بارتي نجاحات على المستوى الفردي في 2019، أبرزها الحصول على أول ألقابها بالبطولات الأربع الكبرى، حين تفوقت في فرنسا المفتوحة، كما فازت بلقب البطولة الختامية للموسم.

كما أظهرت براعتها في اللعب ضمن فريق خلال مسيرة كأس الاتحاد، وحسمت تسع مباريات للفردي في البطولة منذ 2017.

وصنعت الفارق عندما تغلبت أستراليا 3-2 على روسيا البيضاء، في قبل النهائي في برزبين خلال أبريل الماضي، بالفوز في مبارياتها الثلاث.وهذا جعلها أول سيدة تفوز في كل مبارياتها الثلاث في الدور الأول وقبل النهائي بالبطولة، منذ أصبحت المواجهات تحسم على أساس الأفضل في خمس مباريات عام 1995.

ورغم العبء الثقيل، تحمس اللاعبة البالغ عمرها 23 عاما نفسها بالاستمتاع بتمثيل الفريق، الذي يحمل اللونين الذهبي والأخضر.

وقالت بارتي، “تمثيل بلدك وخوض نهائي كأس الاتحاد يجلب الحماس، ويدفعك إلى أن تكون في أفضل استعداد.. أحب هذا الأمر وأعتز به، سيكون أسبوعا مثيرا حقا”.

وبتحقيقها سبعة ألقاب، تحتل أستراليا المركز الثالث، في قائمة الدول الأكثر تتويجا بكأس الاتحاد، بعد الولايات المتحدة (18) والتشيك (11)، والتي نالت خمسة ألقاب قبل الانفصال عن سلوفاكيا في 1993، وستة بعد ذلك. ولم تخض أستراليا المنافسات في آخر 30 عاما واكتفت ببلوغ النهائي في 1993.

وحصدت اللقب آخر مرة في 1974، عندما كانت إيفون جولاجونج، المصنفة الأولى عالميا سابقا، في قمة العطاء.

23