حيدر آباد مدينة العجائب

الأحد 2015/04/19
قصر تشاو محل من المعالم التي تشد الزائر

حيدر آباد (الهند) - حيدر آباد مدينة تأسست على قصة حب بين الأمير محمد قلى وفتاة قروية بالغة الجمال هام الأمير بحبها اسمها بهاجماتي.. وفي موضع قريتها شيد الأمير عند توليه العرش مدينة أطلق عليها بهاجناجار إرضاء لمحبوبته ثم سرعان ما تحول اسم المدينة إلى حيدر آباد.

وتشتهر المدينة اليوم بالمذاق الطيب لأرز البرياني وتوأمتها سيكندر آباد المشهورة بالتكنولوجيا والمعلومات.

ومن أبرز المعالم الجديرة بالزيارة في حيدر آباد مدينة راموجي للإنتاج السينمائي التي تقع على أطراف المدينة وتمتد على مساحة تقدر بألفي هكتار على سطح يابس ذي طبيعة مرتفعة، وبحيرات موزعة على مساحات متفرقة وعدد من التلال الجميلة .

والزائر لحيدر آباد لا بد له من المرور بتشارمينار وهو المسجد ذو المنارات الأربع والذي يحيطه الآن سوق يحمل نفس الاسم وتم تأسيسه من قبل مؤسس حيدر آباد عام 1591 في مركز تخطيط المدينة الأصلي ويتكون من أربع مآذن رشيقة ترتفع إلى ارتفاع 48.7 مترا فوق سطح الأرض.

ويطل شارمينار على أربع طرق رئيسية وكل كل مئذنة فيه تتكون من أربعة طوابق ويفصل بين كل طابق وآخر شرفة وبداخل كل واحدة نحو 149 سلمة يمكن للزائر استخدامها للصعود إلى أعلى ليتمتع بمنظر خلاب للمدينة.

ويقع المسجد في الطرف الغربي من السقف المفتوح والجزء المتبقي من السقف كان بمثابة محكمة خلال فترات حكم قطب شاهي.

لاتيسيا من كوبنهاغن: من بين المعالم الساحرة التي تشد الزائر في حيدر آباد، قصر تشاو محل، الذي كان أحد مقرات حكم حيدر آباد عندما كانت خاضعة لحكم نظام الملك وقد بني هذا القصر على عدة مراحل وهو الآن واحد من المباني التراثية ويضم أربعة قصور تجمع بين الطراز المغولي والطراز الأوروبي مع عدد من القاعات التي تحوي ممتلكات عائلة نظام الملك.

ديفيد من لندن: قد تجذبك النهضة الصناعية والطبية في حيدر آباد لكنك لن تتذكر من ذلك شيئا بعد زيارتك لمتحف سالار جونج الذي يأخذ الزائر في إبحار وسط مقتنيات وتحف أثرية من مختلف الأماكن ليضم واحدة من أكبر المجموعات من التحف في العالم وتشمل الخزف الصيني كية، والتماثيل الشهيرة بما في ذلك محجبات ريبيكا ومارغريت وأحد الشياطين السبعة الرئيسيين، ومجموعة رائعة من الخناجر والتحف ولوحات فنية نادرة.

فيرونيك من ميلانو: سحر مدينة حيدر آباد لا حدود له لكن لا يمكن أن تنسى معبدها الشهير ومطبخها المتنوع، فمعبد بيرلا ماندير مشيد من الرخام الأبيض يطفو على أفق المدينة، على كالا بهاد. ورغم موقع حيدر آباد في جنوب الهند، يلاحظ أن مأكولاتها التقليدية تأثرت كثيرا بأساليب الطهي في شمال الهند والمأكولات الفارسية، ويعد طبق البرياني أفضل مقدمة للتعرف إلى مأكولات حيدر آباد التقليدية.

17