خارطة طريق لمضاعفة حصة الطاقة المتجددة

الثلاثاء 2014/01/21
الوكالة الدولية تضع أهدافا طموحة لزيادة حصة الطاقة المتجددة

أبوظبي – أكدت الوكالة الدولية للطاقة المتجددة “آيرينا” من خلال تقرير ”ريماب 2030” الذي كشفت عن تفاصيله خلال قمة طاقة المستقبل إنه يمكن أن تصل حصة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة العالمي بحلول العام 2030 إلى 30 بالمائة ويمكن أن تزيد على ذلك أيضا وبدون أية تكلفة إضافية.

ويرسم التقرير خارطة طريق لمضاعفة حصة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة العالمي باستخدام التقنيات المتوفرة اليوم. كما يؤكد التقرير بإن الاستخدام الفعال للطاقة وتسهيل الوصول إلى مصادرها المختلفة يمكن أن يسهم في زيادة تلك الحصة لتصل إلى 36 بالمائة.

وقال عدنان أمين المدير العام للمنظمة إن استخدام المزيد من الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة يزيد من استقلالية الطاقة ويجعل من قطاع الطاقة المتجددة أكثر مرونة وأسرع استجابة للمتغيرات.

ويؤكد تقرير “ريماب 2030″ أهمية اعادة النظر في ضرائب الطاقة والدعم المقدم لها وذلك لتعزيز ودعم الطرح بأن الانتقال إلى الطاقة المتجددة عملي ويعود بالفائدة من الناحية الاقتصادية.

وفي سبيل اعداد التقرير تعاونت الوكالة الدولية للطاقة المتجددة “آيرينا” مع العديد من الدول الاعضاء في الوكالة إضافة إلى عدد من معاهد الأبحاث.

11