خامنئي: اميركا تسعى لاختراقنا بالجنس والمال

الخميس 2015/11/26
خامنئي : اختراق نخبة صانعي القرار في ايران يمثل خطرا هائلا

دبي - قال الزعيم الاعلى الايراني آية الله علي خامنئي الاربعاء ان الولايات المتحدة تستخدم الجنس والمال وأساليب الحياة الغربية لاختراق نخبة صانعي القرار في ايران.

وتأتي تعليقات خامنئي -الذي له الكلمة الاخيرة في أمور الدولة- في اعقاب موجة اعتقالات لصحفيين ومثقفين نفذتها سلطات طهران بسبب مخاوف من إختراق غربي بعد ان توصلت ايران الي اتفاق نووي مع القوى العالمية.

وقال المرشد الايراني خامنئي في تعليقاته التي اذاعها التلفزيون الايراني "شيئان رئيسيان يستخدمان في هذا الاختراق : المال والاغراءات الجنسية. انهما يستخدمان لتغيير المعتقدات ووجهات النظر واساليب الحياة حتى يفكر الشخص الذي يتأثر بهما بنفس الطريقة التي يفكر بها الاميركي."

وأبلغ خامنئي اجتماعا لقادة الباسيج وهي وحدة المتطوعين بالحرس الثوري الايراني "الاهداف الرئيسة لهذا الاختراق هي النخب والاشخاص المؤثرون وصانعو القرار. هذا هو السبب في ان هذا الاختراق

واعتقل الحرس الثوري الايراني فنانين وصحفيين ومواطنين اميركيين في اطار الحملة على الاختراق الغربي.

وانتقدت لجنة حقوق الانسان بالجمعية العامة للأمم المتحدة ايران الاسبوع الماضي بسبب تلك الحملة وايضا لاستخدامها المتزايد لعقوبة الاعدام وهو توبيخ رفضته طهران قائلة انه تحريض على "رهاب ايران".

1