خبرة تشيلسي تصطدم بحماس سان جيرمان في صراع الأبطال

الأربعاء 2015/03/11
باريس سان جيرمان وتشيلسي في قمة ثأرية

برلين - تكتمل اليوم بقية لقاءات إياب دور الـ16 لبطولة دوري أبطال أوروبا، بمواجهتين من العيار الثقيل، تجمع الأولى بين باريس سان جيرمان الفرنسي وتشيلسي الإنكليزي، في حين يلتقي في الثانية بايرن ميونيخ الألماني مع شاختار دونتسيك الأوكراني.

يتطلع تشيلسي الإنكليزي وبايرن ميونيخ الألماني إلى إنهاء مهمتيهما على أرضيهما اليوم الأربعاء في إياب دور الـ 16 لبطولة دوري أبطال أوروبا لضمان التأهل لدور الثمانية من البطولة الأوروبية بعدما تمكن الفريقان من الخروج بتعادلين ثمينين خارج أرضيهما في جولة مباريات الذهاب.

وكان تشيلسي، بطل أوروبا في 2012، تعادل مع مضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي 1-1 بينما تعادل بايرن ميونيخ، بطل أوروبا في 2013، دون أهداف مع مضيفه الأوكراني شاختار دونتسيك في مدينة لفيف.

وحصل تشيلسي على فترة راحة جيدة قبل استضافته لباريس سان جيرمان على ملعب “ستامفورد بريدج” حيث غاب النادي اللندني عن منافسات بداية الأسبوع في مسابقة كأس الاتحاد الإنكليزي بما أنه ودعها بالفعل في وقت سابق. وفي المقابل فاز سان جيرمان 4 – 1 على لانس في الدوري الفرنسي ليبقى على مسافة نقطة واحدة من ليون متصدر ترتيب البطولة.

ستكون مباراة صعبة كالنهائي، مباراة واحدة حاسمة، وسنكون مستعدين وسنبذل كل ما في وسعنا للوصول إلى الدور التالي من البطولة”. ويتوقع عودة لاعب الوسط نيمانيا ماتيتش إلى صفوف تشيلسي بعد انتهاء عقوبة إيقافه الأوروبية التي أصيب خلالها بالتواء في كاحله أثناء احتفاله بهدف له في نهائي كأس رابطة المحترفين الإنكليزية أول مارس الجاري. كما تشهد المباراة عودة المدافع ديفيد لويز إلى ملعب “ستامفورد بريدج” بعد انتقاله من تشيلسي إلى سان جيرمان في الصيف الماضي مقابل 50 مليون جنيه إسترليني (4، 75 مليون دولار).

وبعد 11 شهرا على خروجه من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمام تشيلسي الإنكليزي، يبحث باريس سان جرمان الفرنسي عن الثأر من خصمه محاولا تعويض نتيجة الذهاب (1-1). ويعيش تشيلسي، الذي بلغ الأدوار الإقصائية من المسابقة الأولى 11 مرة في آخر 12 موسما، أحلى أيامه محليا، فهو يتصدر البرمير ليغ بفارق 5 نقاط عن مانشستر سيتي حامل اللقب مع مباراة ناقصة، فيما يطارد سان جرمان ليون في صدارة الدوري الفرنسي.

تشيلسي الذي بلغ الأدوار الإقصائية من المسابقة الأولى 11 مرة في آخر 12 موسما، يعيش أحلى أيامه محليا

وخاض فريق المدرب لوران بلان 14 مباراة من دون خسارة في مختلف المسابقات، ورغم فشله في استعادة مستويات الموسم الماضي فهو لا يزال في صراع على رباعية نادرة. وقال بلان “بالطبع لدينا إيمان في مباراة تشيلسي”.

من ناحية أخرى سيكون بايرن ميونيخ الألماني أمام مهمة بلوغ ربع النهائي عندما يستقبل شاختار دانيتسك الأوكراني بعد تعادلهما ذهابا من دون أهداف.

وسيبحث لاعبو المدرب الأسباني جوسيب غوارديولا عن هدف مبكر على ملعب “اليانز ارينا”، بيد أن الفريق البافاري سيكون تحت ضغط تلقي الأهداف التي ستحتسب مزدوجة لخصمه في حال التعادل. ورأى حارس مرمى بايرن الدولي مانويل نوير (28 عاما) أن حامل لقب 2013 أمام مهمة بلوغ ربع النهائي، وأضاف قائلا “يجب الفوز بالمباراة بكل بساطة. نحب هذا النوع من الحالات وخروجنا سيكون مميتا، لكننا نفكر بطريقة إيجابية”. ويغيب عن المضيف لاعب وسطه الأسباني تشابي ألونسو بعد طرده في مباراة الذهاب.

وفي ظل غياب الأسباني المخضرم، يتوقع أن يلعب الظهير النمسوي دافيد ألابا في الوسط إلى جانب باستيان شفاينشتايغر والبرازيلي رافينيا والأسباني خوان برنات. وعاد قائد بايرن المصاب فيليب لام إلى التمارين، الاثنين، بعد كسر في كاحله في نوفمبر الماضي. وقال لام “نحن مرشحون عندما نلعب أمام عدة خصوم وأدؤانا يفرض تواجدنا من عدمه في فرق المقدمة”.

وسافر شاختار إلى ميونيخ بعد تعادله مع ميتاليست خاركيف 2-2 في الدوري الأوكراني السبت، ورأى مدربه الروماني ميرسيا لوشيسكو أن تكرار هذا الأداء في بايرن سيكون مصيره الفشل، وقال “لقد سيطرنا على اللعب لكن ارتكبنا عدة أخطاء خصوصا في الوسط والدفاع ودفعنا ثمن ذلك”. ولم يكن موسم شاختار عاديا على الإطلاق، إذ اضطر إلى هجر مدينته دانيتسك لأسباب أمنية واتخذ من العاصمة كييف مقرا لتمارينه ومن لفيف مسرحا للمباريات القارية المقررة على أرضه، ومن ملعب “بانيكوف ارينا” في العاصمة كييف والذي يتسع لـ1700 متفرج فقط مقرا لمبارياته المحلية، وهو ما أثر كثيرا على أداء بطل أوكرانيا الذي جمع ما مجموعه 55500 متفرج فقط في المباريات الست التي خاضها في كييف خلال مبارياته على أرضه قبل العطلة الشتوية، أي أكثر بـ3200 متفرج فقط من حجم سعة ملعبه “دونباس ارينا”.

23