خسائر في صفوف قادة بوكو حرام بعد غارة جوية نيجيرية

الثلاثاء 2016/08/23
أبو بكر الشكوي أصيب بجروح خطيرة

لاغوس- اعلن الجيش النيجيري الثلاثاء ان زعيم بوكو حرام ابو بكر الشكوي اصيب بجروح خطيرة بينما قتل عدد من قادة هذه الجماعة الاسلامية في غارة جوية على معقلهم في شمال شرق نيجيريا.

وقال الناطق باسم الجيش ساني عثمان في بيان ان الشكوي "اصيب بجروح خطيرة" في الغارة التي نفذت الجمعة على غابة في سامبيزا.

واضاف ساني عثمان ان ثلاثة من قادة الجماعة هم ابو بكر موبي ومالام نوهو ومالام هامان قتلوا واصيب آخرون بجروح.

واعلن الجيش النيجيري من قبل عدة مرات مقتل ابو بكر الشكوي الذي عاد وظهر في تسجيلات فيديو بعد ذلك.

ويأتي هذا الاعلان بينما يقوم وزير الخارجية الاميركي جون كيري بزيارة الى المنطقة للبحث في مكافحة جماعة بوكو حرام التي اسفر تمردها عن سقوط عشرين الف قتيل ونزوح 2,6 مليون شخص منذ 2009.

وكان ابوبكر الشكوي المتواري عن الانظار وعد في تسجيل فيديو في الثامن من اغسطس بتكثيف القتال لينفي ما يشاع عن انقسامات داخل التنظيم الاسلامي النيجيري المتطرف.

وجاء هذا التسجيل بعد اسبوع من تقديم ابو مصعب البرناوي على انه الوالي الجديد لخلافة غرب افريقيا من قبل نشرة يصدرها تنظيم الدولة الاسلامية.

وقد هاجمت الطائرات الحكومية المتشددين في قرية تايي داخل غابة سامبيسا بولاية بورنو الجمعة وقال الكولونيل ساني كوكاشيكا عثمان المتحدث باسم الجيش في بيان اصدره الثلاثاء "يعتقد أن زعيمهم المعروف باسم أبو بكر شيكاو أصيب بجروح قاتلة في كتفيه."

وبدأت بوكو حرام حملة منذ سبعة أعوام لإقامة دولة إسلامية أسفرت عن مقتل نحو 15 ألف شخص وتشريد أكثر من مليونين وانتقال الاشتباكات إلى الكاميرون وتشاد والنيجر المجاورة. واختطفت الجماعة 270 طالبة في أبريل عام 2014 وتعتقد قوات الأمن أنها تحتجز بعضهن في غابة سامبيسا.

1