خطط لرفع طاقة المطارات السعودية

الخميس 2014/08/14
إنجاز 69 في المئة من المرحلة الأولى من مطار الملك عبدالعزيز الدولي

جدة – أكدت الهيئة العامة للطيران المدني السعودي أنها تسعى إلى رفع الطاقة الاستيعابية للمطارات السعودية إلى أكثر من 100 مليون مسافر في عام 2020.

وأكد رئيس الهيئة العامة للطيران المدني السعودي الأمير فهد بن عبدالله إنجاز 69 في المئة من المرحلة الأولى من مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة والتي تستوعب 30 مليون مسافر سنويا. وأشار إلى أن الهيئة العامة للطيران المدني ستوكل تشغيل المطارات الدولية الثلاثة للشركات إضافة إلى منحها رخصا لشركات طيران أجنبية للعمل من وإلى بعض المطارات المحلية.

وقال إن الهيئة تهدف إلى التوسع في إشراك القطاع الخاص المحلي والعالمي وفق برامج شراكة استراتيجية في كثير من مشاريعها والمحافظة على معايير الأمن والسلامة بمقاييس عالمية ورفع مساهمة قطاع الطيران المدني في الاقتصاد المحلي.

وكشف أن الهيئة العامة للطيران تنفذ حاليا عددا من مشاريع المطارات، منها مشروع مطار الملك خالد الدولي المتوقع إنجاز مرحلته الأولى في عام 2017، إضافة إلى مشروع مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد.

11