خفض حصة قطر في بورصة لندن

الجمعة 2014/07/11
قطر القابضة تبيع 13.62 سهم في شركة بورصة لندن

لندن – باعت قطر حصة نسبتها خمسة بالمئة في شركة بورصة لندن مقابل نحو 443 مليون دولار لتقلص حصتها بمقدار الثلث وتحقق ربحا نسبته 20 بالمئة وفقا لحسابات رويترز.

وقالت قطر القابضة إنها لا تتوقع بيع المزيد من أسهم بورصة لندن في المستقبل القريب. وتحتفظ الشركة القطرية بحصة نسبتها 10.3 بالمئة في الشركة المالكة لبورصة لندن.

وتملك قطر القابضة استثمارات في بنك باركليز البريطاني وشركة سينسبري لتجارة التجزئة وشركة شل النفطية.

وذكرت مصادر مطلعة أن قطر قد تستخدم العائد في شراء أسهم في إصدار حقوق وشيك تبيع فيه شركة بورصة لندن بعض الأسهم لجمع أموال تساعدها في تمويل شراء مجموعة فرانك راسل الأميركية لاستثمارات المؤشرات مقابل 2.7 مليار دولار.

ومن المرجح أن تبيع شركة بورصة لندن أسهما قيمتها 1.6 مليار دولار بخصم أكبر عن سعر سهم الشركة نظرا لحجم الصفقة وهو ما يعني أن قطر قد تعيد شراء الأسهم بسعر أرخص.

وكانت مصادر مطلعة قالت إن قطر اشترت حصة نسبتها 20.86 بالمئة في شركة بورصة لندن عام 2007. وتراجع السهم بشدة إبان الأزمة المالية العالمية لكنه تعافى مجددا ليبلغ مستويات قياسية مرتفعة هذا العام.

وانخفض سهم بورصة لندن أمس بنحو 3 بالمئة بعد أن زاد أكثر من 12 بالمئة هذا العام.

وأكدت شركة قطر القابضة أنها باعت 13.62 مليون سهم في شركة بورصة لندن. وذكر مصدر مطلع أنه جرى بيع الأسهم بخصم 2.1 بالمئة عن سعر الإغلاق يوم الأربعاء.

وقال فيل دوبن المحلل لدى شركة اسبيريتو سانتو إن صغر حجم الخصم في النهاية يمثل علامة على الطلب الجيد على أسهم شركة بورصة لندن.

وأضاف أن حصة قطر القابضة والحصص الكبيرة التي تملكها مؤسسات أخرى أدت إلى عزوف بعض المستثمرين عن شراء أسهم شركة بورصة لندن نظرا لقلة سيولتها ومن ثم فإن بيع الحصة وإصدار الحقوق المزمع قد يجتذبان المزيد من المشترين إلى السهم.

وكان عيسى كاظم رئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي أكبر مساهم في شركة بورصة لندن بحصة تبلغ 20.5 بالمئة قد أكد لرويترز الشهر الماضي إن بورصة دبي سعيدة بأداء شركة بورصة لندن ولا تعتزم زيادة حصتها أو خفضها.

10