خمسة وتسعون موسيقيا عالميا يُحيون ليالي القاهرة للجاز

ثلاث عشرة دولة تشارك في مهرجان القاهرة الدولي للجاز.
الجمعة 2021/10/15
الجاز وومن المصرية نهى فكري تفتتح المهرجان

القاهرة - يعود مهرجان القاهرة الدولي للجاز بنسخته الثالثة عشرة هذا العام بمشاركة ثلاث عشرة دولة، ويستمر على مدار تسعة أيام في الفترة الممتدة بين الثامن والعشرين من أكتوبر الجاري حتى الخامس من نوفمبر القادم.

ويحتضن المهرجان في دورته الجديدة عشرين فرقة موسيقية وخمسة وتسعين موسيقيا من ثلاث عشرة دولة، هي الولايات المتحدة وألمانيا والنمسا والبرتغال وهولندا ولكسمبورغ وسويسرا والمجر وبلغاريا والدنمارك ومصر والسودان ولبنان.

وتقام فعاليات المهرجان هذا العام بشكل حضوري في مركز التحرير الثقافي في منطقة وسط البلد بالقاهرة، إلى جانب مساحات إضافية للعروض بالتعاون مع قسم الموسيقى في الجامعة الأميركية ومركز الجيزويت الثقافي في الإسكندرية ومعهد غوته وكايرو جاز كلوب ورووم آرت سبيس وميوزيك هب والمعهد العالي للموسيقى “الكونسرفتوار”، بحيث يعطي المهرجان مساحة مختلفة للجمهور من مختلف الأماكن والفئات العمرية والأذواق الموسيقية للارتواء بالفعاليات.

وستفتتح فعاليات القاهرة الدولي للجاز في الثامن والعشرين من الشهر الجاري بحفل الفنانة المصرية نهى فكري مع فرقتها الرباعية، وذلك على مسرح قاعة إيوارت التذكارية بمركز التحرير الثقافي.

المهرجان يحتضن في نسخته الجديدة عشرين فرقة موسيقية من ثلاث عشرة دولة عربية وغربية

وأصبحت نهى فكري في عام 2008 عضوا في فرقة “الريف باند”، بعد أن تحوّلت من مسارها المهني السابق المتمثل في عملها في مجال التنمية المشتبك بالسلك الدبلوماسي، بعدما درست الاقتصاد والعلوم السياسية في الجامعة الأميركية، وشاركت “الريف باند” جميع حفلاته في مختلف أنحاء مصر، بما في ذلك مهرجان القاهرة الدولي للجاز منذ انطلاقه عام 2009.

وظهرت فكري مع الموسيقار والملحن اللبناني المعروف زياد الرحباني في ختام مهرجان القاهرة الدولي للجاز عام 2013، كما شاركت فرقة “يعقوب” الحضارية التشيكية بالمهرجان، ثم تعاونت مع فرقة “افتكاسات” لمؤسسها عازف البيانو عمر صلاح.

وفي عام 2015 أصدرت ألبومها الأول “حوار” بالتعاون مع عازف البيانو المصري رامي عطا الله، وأطلقا الألبوم في مصر، وقاما بجولة في عمّان في نفس العام، كما نجحت في تأسيس مشروعها الموسيقي الأول عام 2016، وهو “نهى فكري كوارتيت” أو “رباعي جاز نهى فكري”، الذي تكوّن من عازف الساكسفون مينا نشأت وعازف البيانو رامي عطا الله وعازف الإيقاع والقيثارة إيهاب بدر.

وبالإضافة إلى قيادة مجموعة موسيقى الجاز أسّست فكري مشروعها الثاني وهو “جنان”، وهي فرقة موسيقى روك عربية، وتتكوّن الفرقة من نهى فكري كمغنية وعازفة بيانو وأحمد قمر على الكيبورد وطارق عبدالقوي على القيثارة وسيمو على الدرامز وبيتر لورانس على الباص قيثارة.

وسيسدل ستار المهرجان في الخامس من نوفمبر القادم بحفل الفنان السوداني الشهير طارق الحاوي، أحد رواد موسيقى الچاز والبلوز في السودان، ويقدّم عرضا مشتركا مع مجموعة من الموسيقيين المصريين، وهم المطرب أدهم رشدي وعازف الدرامز جمال فهيم وعازفا القيثارة شريف واطسن وآلان عويجان من لبنان.

وتشهد النسخة الثالثة عشرة من المهرجان مشاركة مصرية كبيرة، من بينها فرقة الدور الأول ومحمد أبوذكري، ورباعي سامر جورج، وفرقة طارق رؤوف وبهاء الدهبي وفريق أوتاك وسول ترينز.

كما تعرف الدورة مشاركة دولية متميزة من الفنانين والفرق، من بينهم ستارك وغورتر من ألمانيا، وإدى نالز من النمسا، وفريق نانو كامبوس كوارتر‪ من من البرتغال، والفنانة الهولندية أغنيس جوسلنغ، وفريق كرودكويك الهولندي، والمجري فيكتور توث، والفرقة السويسرية كريستوف ستيفل تريو،‪ والفرقة الدنماركية مادس ماثياس كوارتيت، مع مشاركة دجايما من بلغاريا، ودوك إن أبسلوت من لوكسمبروغ.‪

وتشهد النسخة الحالية عودة التعاون الثقافي بين المهرجان والولايات المتحدة، حيث يستضيف لأول مرة ثلاث فرق موسيقية أميركية وهي: فرقة الجاز “إ سي إكس”، ومجموعة أجويو، والفنان الأميركي ذو الأصول المصرية أيمن فانوس الذي تشاركه عازفة التشيلو الأميركية فرانسيس ماري أويتي.

تعميم موسيقى الجاز في كل الأرجاء
تعميم موسيقى الجاز في كل الأرجاء

ويقدّم المهرجان بجانب حفلاته الموسيقية توليفة متنوّعة من ورش العمل التعليمية والفنية تقدّمها الفرق الدولية الزائرة مجانا لصالح طلبة المعاهد الموسيقية والمختصّين، أولاها للفرقة الأميركية أجويو، ومحاضرة تعليمية للفرقة الأميركية “إ سي إكس” في القاعة الشرقية بمركز التحرير الثقافي، وورشة للثنائي الألماني ستراك آند غورتر تتناول أساليب الأداء الموسيقي للفرق الثنائية، ومحاضرة نقاشية حول تذوّق موسيقى الجاز يلقيها مارك كامبل، وورشة عمل للبيانو للفنان السويسري كريستوف ستيفل وغيرها من الورشات.

كما ينظم المهرجان على هامش عروضه الموسيقية معارض للصور الفوتوغرافية، تستعرض تاريخ موسيقى الجاز، ومحاضرة خاصة عن تاريخ موسيقى الجاز في الدبلوماسية الدولية يقدمها جيمس كيترير عميد كلية التعليم المستمر بالجامعة الأميركية.

وفى إطار سعيه لنشر ثقافة موسيقى الجاز وتقديمها للجمهور المصري على نطاق واسع، يعرض المهرجان هذا العام فيلمين تسجيليين، الأول عن حياة عازف البيانو الأميركي الشهير ديف بروبيك أحد رواد موسيقى الجاز في العالم، والفيلم الثاني يستعرض قصص كفاح ومعاناة أربع من أشهر مغنيات الجاز الأميركيات خلال مشوارهنّ الفني، والعنصرية التي تعرّضن لها في حياتهنّ.

وتأسّس مهرجان القاهرة الدولي للجاز في العام 2009 بمبادرة من الفنان عازف البيانو والمؤلف المصري عمرو صلاح بهدف إثراء المشهد الثقافي المصري وزيادة الوعي المجتمعي بالموسيقى وتشجيع الأسر والأطفال على اعتبار الفن من الأشياء المهمة والأساسية والتعامل معه كحرفة ومستقبل مهني لخلق جيل من الفنانين المحترفين في هذا الصنف الموسيقى العالمية.

15