داعش تتبنى هجوما جديدا في سيناء

الاثنين 2015/05/04
التفجير استهدف مدرعة قوة أمنية

القاهرة - أصيب ضابط و3 مجندين بقوات أمن شمال سيناء، شمال شرقي مصر، أمس الأحد، في انفجار عبوة ناسفة بالمدرعة التي كانوا يستقلونها، بحسب موقع التلفزيون المصري وصحف محلية.

في الوقت الذي أعلن تنظيم متشدد بايع في وقت سابق تنظيم “داعش”، مسؤوليته عن الهجوم.

وقال موقع التلفزيون المصري، الأحد، إن ضابطا و3 مجندين من قوات الأمن بشمال سيناء، أصيبوا جراء انفجار عبوة ناسفة، بمنطقة الطويل جنوب الشيخ زويد.

في الوقت الذي قال مصدر أمني لصحيفة الأهرام (المملوكة للدولة)، إن التفجير استهدف مدرعة قوة أمنية، وتم نقل المصابين لمستشفى العريش لتلقي العلاج.

الهجوم تبنته جماعة “ولاية سيناء”، التي أعلنت في نوفمبر الماضي مبايعتها لتنظيم “داعش”، حيث قالت على حساب منسوب لها على موقع “تويتر”.

وتتعرض مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن لهجمات مكثفة خلال الأشهر الأخيرة في عدة محافظات مصرية، ولاسيما شبه جزيرة سيناء، ومحافظة السويس القريبة منها، ما أسفر عن مقتل العشرات من أفراد الجيش والشرطة.

4