داعش يتنبنى تفجير سيارة مفخخة في مسجد بصنعاء

الأربعاء 2015/07/08
المبعوث الأممي يواصل جهوده في مسعى للتوسط لإبرام اتفاق هدنة

صنعاء - أوقع اعتداء بسيارة مفخخة استهدف مسجدا شيعيا في العاصمة اليمنية صنعاء، الثلاثاء قتيلا وخمسة جرحى، سرعان ما اعلن تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف تبنيه.

في الأثناء كثف التحالف العربي بقيادة السعودية غاراته الثلاثاء غداة يوم دام في اليمن قتل فيه 124 شخصا، بحسب المتمردين الحوثيين.

وواصل الموفد الأممي الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد الذي وصل الاحد الى صنعاء، جهوده للتوصل الى هدنة انسانية بعدما أوقعت الحرب اكثر من ثلاثة الف قتيل اكثر من نصفهم من المدنيين.

وانفجرت سيارة مفخخة قرب مسجد شيعي في العاصمة اليمنية صنعاء مخلفة قتيلا وخمسة جرحى، وفق حصيلة اولية لمصدر طبي.

وقال شهود ان التفجير وقع لدى خروج المصلين من مسجد الروض في جنوب شرق صنعاء بعد ادائهم صلاة العشاء. واكد مصدر امني حصول الاعتداء، متحدثا عن "سيارة مفخخة ركنت في جوار مسجد الروض".

وسرعان ما اعلن تنظيم الدولة الاسلامية تبنيه الاعتداء وهو الثاني الذي يتبناه في اسبوع.

ففي فجر 30 يونيو، قضى 28 شخصا بينهم ثماني نساء في تفجير سيارة مفخخة استهدف منزل قياديين للمتمردين الحوثيين وتبناه تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف.

وكان هذا التنظيم اعلن في 21 مارس تبنيه اول اعتداءاته في اليمن التي استهدفت مساجد شيعية عدة مخلفة 142 قتيلا.

وتدخل طيران التحالف العربي الثلاثاء ضد متمردين في قاعدة عسكرية حيث قتل 15 جنديا على الاقل واصيب العشرات بجروح، بحسب مصدر عسكري.

واستهدفت الغارات قاعدة الكتيبة 23 المؤللة في شمال اليمن قرب الحدود مع السعودية حيث "انشق عشرات الجنود واعلنوا انضمامهم" للتمرد، بحسب المصدر ذاته.

وفي وسط اليمن، قتل اربعة متمردين واصيب عشرة اخرون في اعتداء بسيارة مفخخة استهدف مساء مركزا للشرطة في مدينة البيضاء التي يسيطر عليها الحوثيون، بحسب مصدر امني وشهود. والبيضاء معقل للقاعدة.

من جهة اخرى قتل عشرة اشخاص في مسجد في محافظة لحج اصيب بغارة للتحالف الذي تقوده السعودية، بحسب مسؤول محلي اوضح ان المسجد اصيب "خطأ".

وقال شهود ان طائرات التحالف اغارت مساء الثلاثاء على مواقع للمتمردين في شمال اليمن وخصوصا في صعدة وعمران وحجة كما في الجنوب.

وفي عدن استهدف التحالف في وقت سابق مقر اجهزة الاستخبارات ومقر التلفزيون، بحسب مصادر عسكرية.

ومنذ بداية غارات التحالف العربي في اواخر مارس قتل 1528 مدنيا على الأقل واصيب 3605 آخرون، بحسب ما اعلنت الثلاثاء لجنة الامم المتحدة لحقوق الانسان موضحة ان ما لا يقل عن 92 مدنيا قتلوا بين 17 يونيو و3 يوليو بينهم 18 طفلا و18 امرأة.

1