داعش يدمر آثار مدينة الحضر بالموصل

السبت 2015/03/07
داعش يواصل نسف الآثار العراقية لمحو حضارة بلاد الرافدين

الموصل(العراق)- صرح رئيس قسم الاثار بجامعة الموصل الدكتور حامد الجبوري، السبت، بان تنظيم الدولة الاسلامية المعروف باسم(داعش) قام بتفخيخ وتفجير مدينة الحضر الـتاريخية جنوبي مدينة الموصل / 400 كم شمالي بغداد/.

وقال الجابوري لوكالة الانباء الالمانية(د.ب.أ) إن "جريمة جديدة ارتكبت اليوم ضد الاثار العراقية من قبل داعش وانه دمار كبير وخسارة لن تعوض".

وكان داعش قد دمر، الخميس، بالجرافات مدينة نمرود الآشورية الأثرية في شمال البلاد، وذلك بعد نحو أسبوع من نشره شريطا مصورا يظهر تدمير عناصره المتعمد لعدد كبير من التماثيل الآشورية الموجودة بمتحف نينوى.

وأعرب علماء الآثار عن تخوفهم من أن يواصل تنظيم "داعش" تدمير المواقع التاريخية والأثرية الأخرى في المناطق الخاضعة لسيطرته في العراق، وخاصة مدن الحضر التي تقع جنوب الموصل والمسجلة ضمن التراث العالمي لليونسكو.

وكان "داعش" ارتكب أولى جرائمه بحق التاريخ حينما دمر تمثالي الشاعر العباسي أبي تمام والموسيقار عثمان الموصلي بالجرافات.

وقام التنظيم بعد سيطرته على مدينة الموصل بتدمير ما يقرب من 100 قطعة أثرية تضم وثائق نادرة تعود للحضارات البابلية والسورية والسومرية والعباسية وتم تهريب محتوياتها عبر سوريا لتحصد " داعش" مبالغ طائلة.

وفي شهر ديسمبر الماضي قام "داعش" بتدمير قلعة تاريخية هامة في العراق تسمى قلعة " تل عفر" عبر تفخيخها ونسف معظم أبراجها وأسوارها القديمة، فضلا عن نبشها بحثا عن الآثار الموجودة في الموقع ونهبه.

وتقع " تل عفر" على بعد 70 كيلومترا غرب مدينة الموصل مركز محافظة نينوى وهي بقايا مدينة آشورية قديمة كانت تسمى "نمت عشتار".

ومن جانب آخر ذكر سكان محليون السبت أن والي الموصل في تنظيم الدولة الاسلامية المعروف باسم ( داعش) قتل في غارة لطيران التحالف الدولي استهدف معسكر السلانية بالموصل/ 400 كم شمالي بغداد/.

وقال عصمت رجب مسؤول الفرع الرابع عشر للحزب الديمقراطي الكردستاني ان طيران التحالف الدولي قصف بشكل مكثف الليلة الماضية، اوكار تنظيم "داعش" في مدينة الموصل.

واوضح عصمت رجب، ان من بين الاهداف التي استهدفتها طائرات التحالف، عجلة يستقلها والي "داعش" لمدينة الموصل، ما اسفر عن مقتله.

وقال السكان إن والي مدينة الموصل في الدولة الاسلامية شاكر الحمداني قتل اليوم مع احد مساعديه في غارة لطيران التحالف الدولي استهدفت سيارة كانت تقلهما في معسكر السلانية العسكري بالموصل.

وجدير ذكره ان تنظيم "داعش" ومنذ سيطرته على مدينة الموصل، قد خسر ثالث "والي" له على المدينة اثر غارات لطيران التحالف الدولي.

وتسببت الغارة في مصرع شاكر الحمداني الذي عينه داعش واليًا على الموصل في نوفمبر خلفًا لرضوان الحمداني الذي لقي مصرعه في غارة مماثلة.

وأشار السكان إلى مقتل مسؤول الاعلام في التنظيم خالد الجبوري في غارة جوية للتحالف استهدفت منطقة 17 تموز غربي الموصل.

وقد ذكرت مصادر محلية فى الموصل، أن 23 قياديا في التنظيم ممن يحملون الجنسية اليمنية قد هربوا من الموصل إلى قضاء البعاج القريب من الحدود العراقية مع سوريا، بينما قامت حركة “الضباط الأحرار” العراقية في الموصل بالإعلان عن اعتقال العديد من مسلحي داعش من الأجانب في الساحل الأيسر لمدينة الموصل.

1