"داعش" يعلن مسؤوليته عن تفجير سيارة ملغومة في بغداد

الثلاثاء 2015/09/29
الحكومة العراقية تسعى جاهدة لدحر متمردي داعش

بغداد - أعلن تنظيم الدولة الإسلامية في بيان الثلاثاء مسؤوليته عن تفجير سيارة ملغومة بوسط بغداد أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة 11 آخرين الاثنين.

وقالت الدولة الإسلامية في بيان نشر على الإنترنت "يسر الله لأحد المفارز الأمنية في الولاية ركن سيارة مفخخة قرب تجمع لعناصر ومسؤولين في الحشد الرافضي في شارع السعدون وسط بغداد أدى تفجيرها إلى هلاك وإصابة أكثر من عشرين منهم".

وقالت مصادر بالشرطة ومصادر طبية ان اربعة اشخاص على الاقل قتلوا واصيب 11 آخرون في انفجار سيارة ملغمة في مربض للسيارات في حي تجاري بوسط العاصمة العراقية الاثنين.

وقع الهجوم قرب شارع سعدون في منطقة يقطنها خليط من السنة والشيعة وعلى مقربة من فندق عشتار شيراتون وهو معلم بارز على الضفة الشرقية لنهر دجلة.

وصعد فى سماء بغداد دخانًا أسود كثيفًا تصاعد من موقع الانفجار بشارع السعدون ، وتحركت سيارات قوات الأمن بالنقاط القريبة للموقع وفرضت طوقا أمنيا.

وتسعى الحكومة العراقية جاهدة لدحر متمردي التنظيم من قطاعات واسعة سيطروا عليها في شمال وغرب البلاد.

1