داعش يهاجم أهدافا باكستانية

الخميس 2016/01/14
التفجير يزيد المخاوف من تمدد داعش في أفغانستان

كابول - أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن هجوم انتحاري استهدف القنصلية الباكستانية في مدينة جلال آباد بشرق أفغانستان، مما يزيد المخاوف من تمدد التنظيم المتشدد في أفغانستان.

وقال مسؤولون أفغان إن المهاجمين الثلاثة قتلوا بالإضافة لسبعة على الأقل من قوات الأمن.

ووقع الهجوم على القنصلية وسط جهود لاستئناف عملية السلام المتعثرة مع حركة طالبان وتخفيف حدة التوتر الدبلوماسي بين الهند وباكستان، ويتشابه مع هجوم على القنصلية الهندية بمدينة مزار الشريف في شمال أفغانستان الأسبوع الماضي.

وقال مسؤول أمني أفغاني “نشعر بقلق شديد من أن ينفذوا هجمات أخرى مثل هذا الهجوم. لدينا ما يكفي من المشاكل بالفعل”.

وأصبح إقليم ننكرهار الأفغاني، حيث تقع مدينة جلال آباد، معقل فرع تنظيم الدولة الإسلامية في أفغانستان الذي ينافس حركة طالبان على زعامة المسلحين الإسلاميين باجتذابه المزيد من متشددي الحركة.

وذكر التنظيم أن ثلاثة من أعضائه ارتدوا أحزمة ناسفة ونفذوا الهجوم الذي قال إنه أسفر عن مقتل العشرات، ومن بينهم “عدد من ضباط المخابرات الباكستانية”.

5