دانة تنتظر 600 مليون دولار من مصر وكردستان

الجمعة 2013/09/27
الشركة الإماراتية دانة لم تحصل على مستحقاتها المتأخرة

الشارقة- قال الرئيس التنفيذي لشركة دانة غاز الإماراتية الخميس، إن للشركة مدفوعات متأخرة بنحو 600 مليون دولار مقابل وقود وردته إلى مصر وكردستان العراق.

وساهم تأخر تحصيل تلك المبالغ في أن تصبح دانة أول شركة إماراتية تتخلف عن سداد سندات عندما حل استحقاقها أواخر العام الماضي. وتواجه الحكومة المصرية صعوبات في سداد مستحقات عدة موردين للوقود منذ الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك في أوائل 2011.

وتدفع مصر ثمن بعض الوقود الذي تنتجه دانة في دلتا النيل للسوق المحلية لكنها لا تدفع بالسرعة الكافية لتقليص إجمالي الدين.

وقال باترك أولمان وارد الرئيس التنفيذي للشركة إنه نتيجة لذلك الوضع وردت دانة ما قيمته 290 مليون دولار من الغاز الذي لم تتلقى مقابله بعد منها 210 ملايين دولار متأخرات.

وقال خلال مؤتمر صحفي بمقر الشركة في الشارقة "تمر مصر بفترة صعبة حاليا لكنها ستجتاز المحنة بسلام .. نتلقى الأموال لكن ليس بالسرعة الكافية". وتبلغ المبالغ المستقحة من إقليم كردستان العراق حوالي 430 مليون دولار منها متأخرات في حدود 380 إلى 390 مليون دولار.

وأتمت الشركة المدرجة في أبوظبي أعمال إصلاح بمنشأتها لغاز البترول المسال بحقل خور مور في كردستان منتصف يوليو تموز لكنها لم تستأنف الإنتاج لعدم تعاقد مشترين حتى الآن. وتعمل دانة غاز في كردستان منذ أبريل نيسان 2007 وبدأت منشأة غاز البترول المسال في خور مور العمل أوائل 2011.

10