دبلوماسي مصري يشرح طريقة طبخ "الفتة"

الخميس 2015/10/15
ردود فعل تراوحت بين الترحيب والسخرية بعد ظهور عزت الاعلامي

دكا – أثار السفير المصري لدى بنغلادش محمود عزت سخرية رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، بعد تداول مقطع فيديو للقاء يظهر فيه وهو يشرح كيفية طهي بعض الأطعمة الشعبية المصرية ويغني بطريقة ركيكة.

وكان عزت قد حل ضيفا على التلفزيون الرسمي البنغالي الشهر الماضي، بمناسبة الاحتفال بعيد الأضحي.

وخلال اللقاء أدلى السفير بتصريحات وصفها نشطاء بالفضيحة الدبلوماسية لمصر، لكن البعض الآخر أبدوا إعجابهم بها نظرا لكونها تكسر العرف الدبلوماسي.

وظهر عزت في البرنامج وهو يرد على أسئلة المذيع حول العادات المصرية في هذه المناسبة، حيث استفاض في شرح طريقة عمل “الفتة المصرية” ومكوناتها وكأنه أحد مقدمي برامج الطهي.

ولم يكتف الدبلوماسي بذلك بل استفاض عقب شرحه لطريقة تحضير المأكولات المصرية في سرد الأغاني المصرية المفضلة لديه، لكنه لم يقنع بذكر أسمائها، وقام بغنائها بطريقة مضحكة.

إلى هذا الحد قد يكون الأمر مقبولا نوعا ما، لكنه ذهب إلى أبعد من ذلك حيث غنى أيضا أغنية باللغة البنغالية لم يستطع أن يكمل منها سوى جملة واحدة فقط.

وعن والدته يقول إنها شخصيته المفضلة، وسرد حكاية عنها وتتمثل في مطالبتها له وهو صغير بألا يحضر لها هدية في عيد الأم وأن يثابر لينجح عوضا عن ذلك.

الخارجية المصرية لم تعلق على ذلك ولم تبد حتى ردة فعل تجاه موقف رواد الشبكات الاجتماعية من عزت.

وبعد أن انتشر الفيديو في مواقع التواصل الاجتماعي، انهالت التعليقات الساخرة من هذا السفير الذي أطلق عليه نشطاء لقب “سفير الفتة”.

وبينما وصف أحدهم في تغريدة على تويتر بأن “السفير شغال في السيرك الدبلوماسي”، قال آخر على فيسبوك “أكيد السفير دفعة عبدالعاطي، بس عبدالعاطي تخصص كفتة، وده تخصص فتة”.

وكان وزير الخارجية المصري سامح شكري أثار موجة من السخرية بعد أن ارتكب خطأ ساذجا خلال مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية المكسيكية الشهر الماضي، وقرأ في نهاية البيان الذي تلاه بالإنكليزية جملة “انتهى النص” والتي تكتب ليعرف قارئه أنه لا مزيد من الصفحات.

12