دبي السينمائي يطرح تداعيات الحرب السورية

الجمعة 2016/11/18
الأردني "انشالله استفدت" ينافس على الجوائز

دبي - كشف "مهرجان دبي السينمائي الدولي"، الخميس، عن 10 أفلام جديدة من لبنان والأردن وسوريا والمغرب ومصر، من المقرر عرضها في الدورة الـ13 في الفترة بين 7 و14 ديسمبر القادم.

وقالت إدارة المهرجان في بيان "إن الأفلام العشرة تتنافس في مسابقة المهر الطويل، وتقدمها مجموعة من المخرجين والممثلين، وقد اختيرت بعناية من قبل مبرمجي المهرجان، بهدف إمتاع الجمهور، واصطحابه في رحلة، عبر الثقافات والرؤى المتنوعة”.

ومن بين الأفلام المشاركة، فيلم “نار من نار” للمخرج اللبناني جورج هاشم، في عرضه العالمي الأول، والفيلم الكوميدي “انشالله استفدت” للمخرج الأردني محمود المسّاد.

ومن مصر، يقدم المخرج محمد حمّاد فيلمه الجديد "أخضر يابس"، وتقدّم المخرجة اللبنانية إليان الراهب فيلمها غير الروائي الجديد "ميّل يا جزيّل"، الذي تدور أحداثه حول التوتّرات الطائفيّة وتداعيات الأزمة السورية على الأحوال السياسية والاقتصادية.

وينضم إلى مسابقة "المهر الطويل"، المخرج السوري الفوز طنجور بفيلمه غير الروائي الجديد "ذاكرة باللون الخاكي" في عرضه العالمي الأول، ويروي قصة السنوات العصيبة التي عاشها الشعب السوري في ظل حكم حزب البعث، كما يشارك المخرج المغربي لوران أيت بينالا بفيلم "اليابسة"، في عرض عالمي أوّل، وينضمّ المخرج التونسي محمد بن عطية بفيلمه “نحبك هادي”، بطولة مجد مستورة، وريم بن مسعود، وصباح بوزويتة، وأمنية بن غالي.

ويعود المخرج والمنتج والسيناريست المصري مجدي أحمد علي ليقدّم فيلمه الجديد "مولانا" في عرض عالمي أول.

16