دبي تحقق طفرة في الاستثمارات الأجنبية المباشرة

الاثنين 2015/03/30
الولايات المتحدة من البلدان الرئيسية المصدرة للاستثمار الاجنبي لدبي

دبي - حقّقت دبي في العام الماضي، طفرة جديدة في الاستثمار الأجنبي باستقطاب استثمارات أجنبية بلغت نحو 7.7 مليار دولار، في مؤشر على تنامي ثقة المستثمرين الأجانب بمناخ الاستثمار في الإمارات.

وقالت مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار وهي إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية بدبي، إن تقديراتها تشير إلى أن الولايات المتحدة وبريطانيا والهند، وعددا من الدول الأوروبية مثل فرنسا وألمانيا كانت من البلدان المصدرة الرئيسية للاستثمار الأجنبي المباشر في دبي خلال العام الماضي.

وأشارت إلى أن القطاع العقاري وقطاعات الخدمات المالية والفنادق والسياحة والطاقة البديلة والمتجددة وخدمات الأعمال والبرمجيات وخدمات تكنولوجيا المعلومات، حققت أكبر حصة للاستثمارات بنحو 6 مليارات دولار، ما يعادل نحو 78 بالمئة من الاستثمارات في العام الماضي.

وأوضحت المؤسسة في بيان، أن تلك الطفرة جاءت مع وجود علامات واضحة للانتعاش وتدشين مشاريع جديدة، بلغت 133 مشروعا، ما يعادل نصف إجمالي مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر في عام 2014.

وقال سامي القمزي، مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية في دبي “تؤكد إحصاءات الاستثمار الأجنبي المباشر أن دبي لا تزال الجهة الاستثمارية المفضلة للمستثمرين ورجال الأعمال، مما يدل على ثقتهم في الاقتصاد الوطني، الذي يشهد نموا متزايدا في شتى القطاعات، بالإضافة إلى استضافة الإمارة لمعرض أكسبو 2020، الذي سيعكس توافدا أكبر للمستثمرين ولفرص النمو”.

وأكد فهد القرقاوي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، أن هناك إدراكا متزايدا لقدرة إمارة دبي على تسهيل الأعمال التجارية وتعزيز التنافسية وتوسيع انتشار الشركات في الأسواق بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا.

وتتولى مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، مهام الترويج والتعريف بالفرص الاستثمارية المتاحة في إمارة دبي، وتقديم الدعم والمساعدة للمستثمرين الدوليين لمباشرة أعمالهم والاستفادة من موقع دبي الاستراتيجي المهم في الوصول إلى أهمّ الأسواق العالمية.

وأظهرت بيانات المؤسسة، أن 84 بالمئة من أصحاب مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر في العام الماضي.

10