دبي تطلق أسبوعا عربيا للموضة على غرار العواصم العالمية

الخميس 2015/10/15
عروض مختلفة لـ14 ماركة من المنطقة وخارجها

دبي – أعلن أمس الأربعاء في دبي عن إطلاق “أسبوع الموضة العربي” الذي يسعى ليكون محطة ثابتة في روزنامة أسابيع الموضة الكبرى في العالم إلى جانب باريس ولندن وميلانو ونيويورك.

والأسبوع الذي سيقام في دورته الأولى على ثلاثة أيام فقط بين 31 أكتوبر والثاني من نوفمبر، سيسهم، حسب منظميه، في قيام منصة عربية للموضة، من دون أن يكون مقتصرا على المصممين العرب. وقال جايكوب ابريان مؤسس “مجلس الأزياء العربي”، وهو الجهة المنظمة الأساسية للأسبوع، إن “العرب من أشهر وأفضل محبي ومشتري الموضة في العالم، كما أن المنطقة فيها الكثير من المواهب”.

وأوضح أن الدورة الأولى من أسبوع الموضة العربي ستضم عروضا لـ14 ماركة من المنطقة وخارجها.

وأضاف ابريان أن الأسبوع “سيكون محطة ثابتة على الروزنامة العالمية لأسابيع الموضة”، وسينظم مرتين في السنة (ربيع-صيف، وخريف-شتاء). ويعتمد أسبوع الموضة العربي مفهوما يجمع بين الملابس الجاهزة (بريت ابورتيه) التي تشتهر بها أسابيع الموضة في لندن وميلانو، والملابس الراقية (اوت كوتور) وهي حكر على أسبوع الموضة في باريس. وقد أطلق على هذا المفهوم مصطلح “ريدي كوتور”.

وتشرف على الأسبوع شخصيات عالمية من عالم الموضة، من بينها رئيس الغرفة الوطنية الإيطالية للأزياء ماريو بوزيلي.

24