دبي عنوان للتسوق في المنطقة والعالم

يعرف عشاق التسوق في الشرق الأوسط والعالم أفضل المراكز التجارية دون متابعة نتائج سبر الآراء والشركات المختصة في التصنيفات، بمراكزها التجارية ومواسم ومهرجانات التسوق المنظمة أصبحت تشغل اهتمام كل هواة التسوق بقطع النظر عن إمكانياتهم ومراكزهم الاجتماعية، لأنّها توفر كل أنواع السلع والماركات العالمية، حتى تلك البضائع الصينية الرخيصة لها نقاط بيع في الإمارة.
الخميس 2016/05/26
نماذج مبتكرة

دبي - احتفظت دبي خلال سنة 2015 بموقعها الثاني في ترتيب قائمة أهم وجهات التسوق عالميا، وذلك للعام الخامس على التوالي، بعد لندن التي تحتل صدارة مدن العالم في هذا المجال، ثم تأتي شنغهاي في المرتبة الثالثة.

وأوضح تقرير لمؤسسة “سي بي آر إي” العالمية الثلاثاء أن دبي احتلت المركز الثاني كأهم وجهات التسوق عالميا، مبيّنا أن 57 بالمئة من علامات التجزئة العالمية موجودة في دبي، في حين احتلت لندن المرتبة الأولى بـ 57.9 بالمئة من العلامات، وهو فارق بسيط جدا عن الإمارة.

وتستقبل مراكز التسوق في دبي آلاف الزوار من الأجانب والمقيمين والإماراتيين على مدار السنة، إذ تعمل الإمارة على تنظيم المهرجانات وفرص تسوق في كل المناسبات كمهرجان التسوق في بداية السنة و”مفاجآت صيف دبي” وأيام رمضان و”24 ساعة تسوق” في الأعياد الدينية.

وقال المدير العام لغرفة تجارة وصناعة دبي، حمد بوعميم، إن “دبي تتميز بتنوع عالمي مستمد من وجود أكثر من 200 جنسية تقيم وتعمل فيها، ما جعلها وجهة جاذبة للعديد من العلامات التجارية العالمية التي تعمل في مجال تجارة التجزئة والأغذية والمشروبات وتجارة البضائع”، لافتا إلى “نجاحها في توفير بنية مثالية لجذب العلامات التجارية العالمية مدفوعة ببيئة محفزة للأعمال، إضافة إلى الأمان والبيئة الصديقة للعائلات والتنوع الثقافي الكبير”.

وقال المدير التنفيذي لــ”سي بي آر إي” في الشرق الأوسط، نك ماكلين، إن “مكانة دبي المتميزة كمركز تجاري عالمي يربط بين الشرق والغرب والتواصل العالمي الذي تتمتع به، كان لهما تأثير قوي في قطاع التجزئة”، مضيفا أنه “خلال العقد المنقضي استطاعت دبي أن تؤسس مكانة عالمية كإحدى وجهات التسوق العالمية، جاذبة ملايين المسافرين من حول العالم، بحيث أصبحت دبي مرادفا لتجارة التجزئة، وموطنا للعديد من العلامات التجارية المرموقة عالميا”.

وأضاف أن “دبي رسّخت مكانتها كخيار مفضل للعلامات التجارية العالمية التي تخطط للاستثمار في المنطقة، وتوسع حضورها لإطلاق شبكة متاجرها وعلاماتها التجارية”، مشيرا إلى أن “أبوظبي أيضا وسعت من وجودها من خلال المزيد من العلامات التجارية الرائدة، مع دخول مشروعات أكثر فخارة إلى سوق العاصمة، ما ينتج المزيد من التكامل بين دبي وأبوظبي، خصوصا مع استمرار تصاعد مؤشرات الإنفاق نتيجة لزيادة التعداد السكاني وزيادة حركة السياحة، إذ أن أبوظبي تقدم عروضا واعدة في مجال الترفيه”.

أروقة سوق "ابن بطوطة" التجاري تحمل أسماء المناطق التي استكشفها الرحالة العربي الشهير

أسواق ومولات

يعتبر سوق “دبي مول” من أكبر الأسواق التجارية في العالم حيث يتضمن ما يزيد على 1200 متجر بيع بالتجزئة تضم العلامات التجارية الفاخرة، كما يعتبر المركز أكبر الوجهات الترفيهية بالمنطقة حيث توجد حلبة للتزلج على الجليد ودار سينما تضم 22 شاشة عرض، علاوة على “دبي أكواريوم” أكبر واجهة عرض للكائنات البحرية بالإضافة إلى احتوائها على العديد من المطاعم والمقاهي الفاخرة. وينافس “دبي مول” كلّا من “مول أوف أميركا” في الولايات المتحدة الأميركية، و”بولرينغ برمنغهام”، و”مول إنتو ترافورد سنتر” في المملكة المتحدة و مركز “بارت ديو ليون” في فرنسا ومركز “ويست إدمونتون مول” في كندا.

وعلى بعد أمتار من “مول دبي” يقع “سوق البحّار” وهو سوق تجاري عربي ويضم 100 متجر في مزيج من المتاجر المتميزة التي تستوعب 22 مطعما ومقهى. ويستمد سوق البحّار اسمه من كل من بنية السوق المعمارية التقليدية وعرض منتجات التراث العربي من المصنوعات الحرفية والعطور والسجاد والأثاث والمفروشات المنزلية.

وقال بوعميم، في تصريحات للصحافيين على هامش إطلاق التقرير، إن “ما تقدمه دبي من بنية تحتية متقدمة لخدمة تجارة التجزئة هو جزء من استراتيجيتها الواضحة لتعزيز مكانتها كبوابة عالمية لدخول العلامات التجارية لمنطقة الخليج والشرق الأوسط وأفريقيا”، مبينا أن “تجارة التجزئة تشكل نحو ثلث الناتج المحلي لدبي، ومن المتوقع أن يستمر هذا القطاع في النمو في الأعوام المقبلة، مع استضافة الإمارة (إكسبو 2020)”. أما “مول الإمارات” فيعتبر الأشهر هناك نظرا لوجود أكبر منحدر للتزلج على الثلوج وهو ” سكي دبي”، أول منتجع ثلجي داخلي في الشرق الأوسط، ويتضمن العديد من المتاجر التي تحمل أسماء عالمية، بالإضافة إلى أنه يقدم مجموعة متكاملة من خدمات التسوق ووسائل الترفيه والتسلية.

ويقول جمال من السودان “لقد استمتعت مع عائلتي بزيارة مول الإمارات، فهو كبير وجميل ومنظم للغاية، وشعر أولادي بالسعادة، إذ التقطوا الصور التذكارية في منطقة الكوكب السحري. أما زوجتي فقد انبهرت بالمحال التجارية وتسوقت من المحال النسائية، إن التسوّق من دبي هو أحد أسباب الزيارة التي جئنا من أجلها، وأعتقد أننا سنخرج منها بكمية كبيرة من المشتريات”.

مواسم تخفيضات خيالية على الماركات العالمية

ويطلق على كل قسم من أقسام سوق”ابن بطوطة” التجاري إسما من أسماء المناطق التي استكشفها الرحالة العربي الشهير، وهي أندونيسيا وتونس ومصر وفارس والهند والصين. وتم رسم العمارة الفنية لكل منطقة في ساحات السوق التجاري ويضم العديد من العلامات التجارية الفاخرة والمحلية بالإضافة إلى منطقة للمطاعم وقاعة سينما كبيرة.

ويعتبر “دبي مارينا مول” وجهة التسوق وسط أحدث الأبراج وأكثرها حيوية ونشاطا، ويتضمن مجموعة تضم 160 متجرا تتوفر بها خيارات التسوق من السلع والخدمات اليومية، ووسائل الترفيه. كما يحتوي على برج غورنيت ذي الطوابق السبعة، والذي يوفر للمتسوقين والزائرين فرصة الجلوس وتناول الطعام والاستمتاع بمناظر المارينا في مطاعم عالمية في الهواء الطلق.

ويعد “فستيفال سنتر” منتجع التجزئة والمركز المحوري لـدبي حيث يجمع تحت سقفه أكثر من 400 متجر تجزئة من المستوى العالمي و95 مطعما ومقهى ومجمع “غراند فستيفال سينما” بـ12 شاشة عرض، كما يعد وجهة رئيسية للمهرجانات والحفلات الموسيقية حيث يستضيف عددا من الفعاليات الترفيهية العالمية عالية المستوى. ويقدم “سيتي سنتر مردف” الذي يضم 430 متجرا عالميا منظومة من الترفيه الجديدة والفريدة من نوعها، مثل مدينة الألعاب التي تضم لعبة الطيران في السماء وملعب بولينغ وسيرك دبي لكرة القدم ومنطقة للألعاب المائية للأطفال، علاوة على دار سينما، ما يمنح المتسوقين العديد من الخيارات المتاحة. ويتضمن أيضا المتاجر الثابتة مثل كارفور ودور سينما ساين ستار وديبنهامز وإي ماكس وسنتر بوينت وهوم سنتر وفيتنس فيرست.

ويقول “ألفين” من الفلبين “أستمتع بالتسوق في دبي، خصوصا في سيتي سنتر وخاصة قبل السفر إلى بلادي لقضاء عطلتي السنوية، فإنني ارتاد المركز للتسوق وشراء الهدايا للعائلة خاصة خلال (مفاجآت صيف دبي)، الذي يعد مهرجانا من التخفيضات. وأحب سيتي سنتر، لأن كل العلامات التجارية المفضلة لدي متوافرة فيه، وأعتقد أنه يوفر عروضا ترويجية أكثر من أي مركز تجاري آخر في دبي”.

وللباحثين عن التخفيضات الحقيقية يقدم “دبي أوتلت مول” فرصة للتسوق بأرخص الأسعار لأشهر الماركات العالمية، حيث يوفر تخفيضات هامة على ما يزيد عن 800 علامة تجارية شهيرة عالمية ومحلية وبنسبة تصل إلى 70 بالمئة، كما أنه يوفر وسائل ترفيهية للعائلات وأيضا أنشطة ترفيه للأطفال ومطاعم للزوار.

وخصصت الإمارة للمنتجات الصينية رخيصة الثمن مجمع التنين أو “الدراغون ماركت” الذي تم بناؤه على شكل تنين، ويقع على مساحة 1.2 كم مربع، وهو أضخم مركز تجاري للمنتجات الصينية خارج أراضي الصين.

سوق رمضان الليلي يعود مجددا ليقدم لزواره أفضل وجهة للتسوق والترفيه والعروض الاستهلاكية

وتعد القرية العالمية إحدى الوجهات العائلية المليئة بوسائل الترفيه والتسوق، وتقدم العديد من تجارب التسوق المميزة التي تتوزع بين أروقتها وتمثل العديد من بلدان العالم التي تقدم تراث وثقافة شعبها على مدار 159 يوما. وتقام في القرية العالمية سحوبات مهرجان دبي للتسوق الكبرى يوميا، مثل سحوبات نيسان الكبرى، وسحوبات إنفينيتي الكبرى، والسحوبات الخاصة بمجموعة مراكز التسوق في دبي.

مواسم التسوقغيرت دبي بمهرجانها السنوي الذي بدأته في تسعينات القرن الماضي من معادلة التسوق في منطقة الشرق الأوسط، حيث مزجتها بعناصر الإثارة والتسلية والترفيه والمنافسة والربح، فبات مجرد التسوق في أيام مهرجان التسوق متعة في حد ذاته، إذ من الممكن أن يتسوق الزائر وهو سعيد ومقبل على الحياة، إنه مفهوم جديد للتسوق تم إنتاجه في دبي وتم حفظ حقوقه الحصرية وملكيته الفكرية لمهرجان التسوق فيها، فتحول إلى ظاهرة تسويقية تدرس في كل بلدان المنطقة.

وتستقبل مراكز التسوّق خلال “مفاجآت صيف دبي” أعدادا متزايدة من الروّاد والمتسوقين، من مواطني الدولة ومقيميها ومن زوّارها الذين يتوافدون إليها لحضور هذا الحدث المتميز، الذي يقدّم لهم تجربة تسوّق ممتعة ومجزية في الوقت نفسه، إذ تقدم مراكز التسوق عموما عروضا ترفيهية وتخفيضات مميزة لا تتوافر في أي موسم أو مكان آخرين. وتقول صفاء – مصرية مقيمة في دبي – “أستغل فرصة العروض الترويجية التي تقدم خلال مفاجآت صيف دبي لأقوم بشراء ما يلزمني من أغراض، فالتخفيضات الهامة توفر علينا الكثير من النقود، لذلك أنا أحرص خلالها على شراء كل ما يلزمني ويلزم الأولاد من ملابس حتى وإن كانت للعام التالي أو لموسم الشتاء، بالإضافة إلى شراء مستلزمات المدارس وغيرها”.

وتقول سارة – من ليبيا – إنها برفقة عائلتها لقضاء العطلة الصيفية، والاستمتاع بفعاليات مفاجآت صيف دبي، واستغلال نسبة التخفيضات لشراء الهدايا، فهناك عروض رائعة جدا وسحوبات هامة، مضيفة “نحن نحب دبي كثيرا ونزورها بهدف الترفيه والتسوق كل ستة أشهر. ونرتاد جميع المراكز التجارية في دبي، بغرض التسوق”.

ويعود سوق رمضان الليلي، الذي تنظمه شركة سومانسا لتنظيم المعارض، مجددا هذا العام بحجم أكبر وبالمزيد من الإثارة، ليقدم لزواره أفضل وجهة للتسوق والترفيه والعروض الاستهلاكية خلال شهر رمضان المبارك.

الترفيه يلازم التسوق

وتقام هذه الدورة لمدة عشرة أيام في الفترة من 23 يونيو إلى 2 يوليو في مركز دبي التجاري العالمي، ويفتح أبوابه للزوار من الساعة 8 مساء حتى الساعة 2 صباحا.

ويوفر الحدث فرصة مثالية للزوار للتسوق وشراء حاجيات العيد، مع تقديمه مجموعة واسعة من المنتجات والعلامات التجارية من جميع أنحاء المنطقة، وكذلك أشهى المأكولات ووسائل الترفيه العائلي والسحوبات على الجوائز القيمة، والكثير من العروض المثيرة الأخرى.

ويقول سامنثا كورديرو ميراندا، مدير العلامات التجارية بشركة سومانسا لتنظيم المعارض، الشركة المنظمة للحدث “مع الشعبية الهائلة التي بات سوق رمضان الليلي يحظى بها.

يمكننا القول إنه يمثل أحد الأحداث الاستهلاكية التي ينتظرها سكان دبي من عام إلى آخر، حيث يوفر للعائلات تجربة فريدة للتسوق والترفيه خلال شهر رمضان المبارك. ويضم السوق مزيجاً مذهلاً من التجارب التي لا تنسى من خلال التسوق والأنشطة الترفيهية المختلفة التي تناسب جميع أفراد العائلة من مختلف الفئات العمرية، حيث يوفر الكثير من العروض الحصرية على السلع الاستهلاكية والمواد الغذائية، فضلاًعن الألعاب الترفيهية.

وإلى جانب الزيادة الكبيرة والمتنوعة في مساحة العرض وتجار التجزئة المشاركين هذا العام، هناك أيضاً إضافات جديدة للأنشطة الترفيهية، ومسرح للعرائس يقدم عروضه مسرح كونفيتي الشهير”.

ومن المنتظر ان تعيد دبي تجربة “24 ساعة تسوق” للواجهة خلال إجازة عيد الفطر، ولاقت هذه المبادرة في السنة الماضية صدى إيجابيا واسعا على المستوى المحلي والعالمي، حيث جاءت كفكرة مبتكرة ومبادرة متميِّزة انفردت بها دبي التي تشتهر بأنها السبَّاقة في ابتكار مفاهيم التسوق بما يسهم في توطيد مكانتها كوجهة تجارية فريدة.

20