دراسة ترصد اختلال الأخبار في وكالات الأنباء

الخميس 2014/02/20
أهداف سياسية ودعائية وراء صنع الخبر

بغداد - تقف الدكتورة في قسم الإعلام بجامعة بغداد سهام الشجيري في كتابها “وكالات الأنباء والتحكم الإخباري/ دراسة في الاختلال الإخباري بين وكالات الأنباء الدولية والعربية/رؤية علمية” الصادر مؤخرا، على حالة عدم التوازن في تدفق الأخبار، وعدم التكافؤ في مصادرها ومناشئها وطبيعتها وموضوعاتها.

وتضمنت الدراسة التي صدرت ضمن سلسلة إصدارات عراقية في الصحافة، عن دار أسامة للنشر والتوزيع في عمان ـ الأردن، فصلين تضمنا مجموعة أبحاث تسعى إلى تسليط الضوء على طبيعة الاختلال الإخباري وأسبابه، وقد توخت الدقة في الرصد داعمة أمثلتها وتحليلاتها بالأرقام، ودعمت الدراسة بالملاحق والجداول والإيضاحات المطلوبة لعرض الحقيقة بدقة إلى حد كبير، كما طرحت هذه الدراسة مجموعة من الأسئلة والافتراضات بهدف الوصول إلى معرفة أوجه الاختلال الإخباري وأسبابه. ويبين الفصل الأول دور وكالات الأنباء في الإعلام وصناعة الأخبار ونشأتها وتطورها، وعدّت وكالات الأنباء مصادر عالمية لصناعة الأخبار وتدفق الإعلام الدولي والتعرض للأهداف السياسية والدعائية وراء عملية صنع الأخبار، ويأتي الفصل الثاني لدراسة التدفق الحر للإعلام الدولي والوقوف على مفهوم الإختلال الإخباري في وكالات الأنباء وأسبابه والسياسة الاتصالية لهذه الوكالات.

18