دربي ناري بين إنتر وميلان.. ويوفنتوس لتعزيز الصدارة

السبت 2013/12/21
ميلان بوابة الإنتر للدخول إلى المربع الذهبي

روما - يلتقي إنتر غريمه ميلان في ديربي شهير يجمع بينهما، غدا الأحد، ضمن منافسات المرحلة السابعة عشرة من الدوري الِإيطالي لكرة القدم وهو يعاني من غلق أجزاء من مدرجات ملعب جوسيبي مياتزا بسبب إطلاق جماهيره هتافات عنصرية وهو ما يشكل ضربة قوية لإنتر الذي يحتل المركز الخامس حاليا برصيد 28 نقطة ويسعى بقوة للدخول في المربع الذهبي.

وتبدو مهمة (حامل اللقب) يوفنتوس سهلة للحفاظ على صدارته للدوري الإيطالي قبل توقفه لمدة أسبوعين للاحتفال بأعياد الميلاد (الكريسماس)، حينما يحل ضيفا على أتالانتا صاحب المركز الثالث عشر برصيد 18 نقطة غدا الأحد.

ويسعى يوفنتوس إلى توسيع فارق النقاط الخمس التي تفصله عن ملاحقه روما صاحب المركز الثاني الذي يستضيف كاتانيا، وذلك قبل لقاء الفريقين المرتقب في تورينو يوم الخامس من كانون الثاني/ يناير المقــبل.

وبات قائد روما فرانشيسكو توتي جاهزا للعب مع فريق العاصمة الإيطالية بعدما تعافى من الإصابة التي أبعدته عن الملاعب فترة طويلة، في الوقت الذي سيفتقد فيه الفريق لخدمات نجمي وسط الملعب دانييلي دي روسي وكيفن ستروتمان للإيقاف، وهو الأمر الذي سيمكن اللاعب البرازيلي المخضرم رودريغو تاديي من المشاركة مع روما مرة أخرى.

وصرّح تاديي “هناك العديد من الفرص المتاحة أمام الجميع والمدرب الفرنسي (رودي غارسيا) يسعى دائما إلى معرفة أحوال اللاعبين قبل المباريات. التواضع والتركيز في التدريبات هما سر نجاح الفريق، وحينما تحصل على الفرصة للمشاركة في المباريات، فإنك تحاول بذل قصارى جهدك”.

وسيعاني روما من غياب مجموعة كبيرة من جماهيره بعدما تم معاقبته بغلق أجزاء من الملعب الأولمبي بروما خلال المباراتين القادمتين للفريق على ملعبه بسبب قيام جماهيره بإطلاق هتافات عنصرية الأسبوع الماضي، بالإضافة إلى تغريمه 198 ألف يورو (270500 دولار).

كما تسبب سوء سلوك الجماهير في فرض غرامة أخرى على يوفنتوس قدرها 159 ألف يورو، في الوقت الذي غرم فيه ناديا نابولي وإنتر بأكثر من مائة ألف يورو.

ويواجه نابولي صاحب المركز الثالث برصيد 35 نقطة مع مضيفه كالياري، اليوم السبت، ويتطلع فريق المدرب الأسباني رافاييل بينيتيز إلى اقتناص المركز الثاني من روما الذي يبتعد عنه بفارق ثلاث نقاط.

وتفتتح المرحلة السابعة عشرة بلقاء ليفورنو مع أودينيزي اليوم السبت أيضا، في الوقت الذي يلتقي فيه بولونيا مع جنوة، وسامبدوريا مع بارما، وساسولو مع فيورنتينا، وتورينو مع كييفو، وفيرونا مع لاتسيو غدا الأحد. وتنطلق هذه المرحلة في ظل أجواء سيئة عقب إلقاء القبض على عدد من الأشخاص وإجراء تحقيقات موسعة معهم بسبب تورطهم في فضيحة جديدة للتلاعب بنتائج المباريات. وجاء قيام النيابة العامة في كريمونا بإجراء تحقيقات موسعة في بداية هذا الأسبوع، ليؤكد عدم قدرة الكرة الإيطالية على التخلص من آفة التلاعب بنتائج المباريات، رغم اعتقال 54 فردا على مدى السنوات الثلاث الماضية، وإيقاف عدد كبير من اللاعبين ومسؤولي الأندية.

وأفادت تقارير إخبارية خضوع النجم الدولي السابق جينارو غاتوسو مع تسعة من اللاعبين، للمحاكمة لاتهامهم بالتورط في فضيحة تلاعب بنتائج المباريات وهو الأمر الذي أثار استياء محبي ومتابعي كرة القدم الإيطالية.

كما أبدى المشجّعون أيضا قلقهم الشديد عقب تصريحات المدّعين التي أشارت إلى أنهم يبحثون حاليا عن وجود مجموعة من المباريات تعرضت للتلاعب في نتائجها ضمن الدوري الإيطالي بأقسامه الثلاثة ومنها مباريات أقيمت في الموسم الحالي.

ويتشكّك المدعون في إمكانية حدوث تلاعب بمباريات تضم أندية كبيرة هذا الموسم مثل ميلان، إنتر، يوفنتوس، لاتسيو، ونابولي.

23