دعاة الإخوان "في سبات" على تويتر

الجمعة 2014/03/07
مغردون ينتقدون شطحات سويدان والعريفي

الرياض - لوحظ الهدوء في تغريدات عدد من رجال الدين السعوديين المقربين من اتجاهات فكرية على صلة بالإخوان المسلمين أو مرجعهم الروحي، يوسف القرضاوي، على خلفية خطوة السعودية والإمارات والبحرين بسحب سفرائها من قطر.

وغرد الداعية سلمان العودة "أصيح بالخليج … يا خليج فيرجع الصدى كأنه النشيج! لماذا التقاطع في الإسلام بينكم وأنتم يا عباد الله (إخوان)؟!

واستعاد العودة مقطعا من قصيدة الشاعر العراقي الشيوعي بدر شاكر السياب “أنشودة المطر” التي كتبها أثناء علاجه في مستشفى بمدينة الكويت.

والبيت المعني “أصيح بالخليج: يا خليج يا واهبَ اللؤلؤ، والمحار، والردى! فيرجعُ الصَّدَى كأنَّـه النشيجْ: يَا خَلِيجْ يَا وَاهِبَ المَحَار وَالرَّدَى… “.

ولم يُعرف إن كان العودة يعي مصدر استعادته لهذا المقطع أم لا من شاعر كان شيوعيا.

وسخر مغرد بقوله "هل تحول العودة من التنظير إلى فكر الإخوان إلى التنظير للشيوعية؟".

فيما اكتفى الداعية السعودي محمد العريفي بالقول “يا مغرد.. من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو فليصمت”.

كما انتشر له فيديو من خطبة الجمعة، تعدى عدد مشاهداته الـ170 ألفا على موقع يوتيوب. يقول العريفي في خطبته إنه “ليس هناك من داع لطفل أن يكون له حساب على أنستغرام”، وأن “وجود تلك الأجهزة مع الأطفال طوال الأسبوع خطأ”.

وتعليقا على المقطع، قال مستخدم “لا يجب أن نعتمد إنتاجات وتوجيهات المتدينين والمتمذهبين كمناهج للمجتمع لنسيّر أطفالنا على مساراتهم، والسبب أنهم لا يعيرون الأبحاث والعلوم الإنسانية أساسا في أطروحاتهم، بل يقدمون لنا أسرع الحلول التي غالبا ما تدور حول المنع والحظر، وتعطّل إرادة الإنسان”.

أما الكويتي طارق سويدان، الداعية المؤيد لجماعة الإخوان المسلمين فغرد بالقول “هناك دول تؤيد الحرية وهناك دول تؤيد القمع.. هناك دول متشنجة وهناك دول عاقلة.. الحمد لله أن الكويت ليست جزءا من الاتفاقية الأمنية الخليجية”.

وقال مغردون إن “تغريدات دعاة الإخوان امتازت بالسلبية تجاه من يأوي تنظيمهم بسبب جبنهم وخوفهم”، آملين “أن يختفوا وأن يتدخل العقلاء لنشر مناخ وسطي إنساني، لا تتجاذبه المذاهب والعقائد، يمنح الفرد القدرة على التمييز والتحكّم”.
19