دعم الرباط لباريس يضعها على رأس أهداف داعش

الجمعة 2015/11/27
الرباط تدعم الجهود الفرنسية في دحر الإرهاب

الرباط - أوردت صحف مغربية، أمس الخميس، أن تنظيم الدولة الإسلامية وضع المغرب على رأس قائمة أهدافه بسبب دعمه الأمني لفرنسا وبلجيكيا.

وحسب ما نقلت الصحف، فقد ورد في تدوينات لأتباع التنظيم على الإنترنت تهديدات موجهة إلى المغرب بالانتقام بسبب المعلومات الاستخباراتية التي قدمها، ما دفع الرباط إلى رفع حالة التأهب في مختلف الأماكن الحساسة والاستراتيجية.

هذا وأعلنت وزارة الداخلية المغربية، أمس الخميس، عن تفكيك خلية إرهابية مكونة من ثلاثة أشخاص يشتبه بارتباطهم بتنظيم الدولة الإسلامية، ويسعون إلى “تنفيذ عمليات إرهابية خطيرة” في المملكة. وتعد هذه الخلية الثالثة التي تفككهاالرباط بعد هجمات باريس التي يتحدر بعض منفذيها من المغرب.

وحسب بيان صادر عن الوزارة، تمكنت مصالح الأمن “من تفكيك خلية إرهابية تتكون من ثلاثة عناصر من ضمنهم امرأة، ينشطون بمدن فاس (وسط) وأولاد تايمة (جنوب) والدار البيضاء (غرب)، موالين لتنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية”.

وأوضح المصدر أن “التحريات الدقيقة مكنت من كشف مدى الانخراط الكلي لعناصر هذه الخلية في الأجندة التخريبية التي سطرها داعش وذلك من خلال سعيهم الحثيث لتنفيذ عمليات إرهابية خطيرة بالمملكة”.

4