دعوات لإنشاء تحالف دولي لأجل اللاجئين

السبت 2016/12/24
ملف ساخن

لشبونة – يأمل الأمين العام المقبل للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس في تشكيل “تحالف دولي قادر على إبراز حقوق الإنسان” و”إعادة إرساء النظام الدولي لحماية اللاجئين”.

وقال غوتيريس في لشبونة أمام البرلمان البرتغالي الذي منحه جائزته لحقوق الإنسان للعام 2016 “منذ نهاية العام الفائت، نشهد تدهورا واضحا للنظام الدولي على صعيد حماية اللاجئين”.

وأضاف رئيس الوزراء البرتغالي الأسبق أن “الحدود أغلقت تدريجيا ورفض المزيد من طلبات اللجوء”، منددا أيضا بـ”انتهاك القانون الدولي للاجئين”.

وإذ تناول الدور “المثالي” للبرتغال في موضوع استقبال اللاجئين، أكد غوتيريس أن لشبونة “من واجبها الأخلاقي أن تعبئ” المجتمع الدولي “بحيث تتقدم حقوق الإنسان مجددا”.وعرضت البرتغال في فبراير أن تستقبل ما يصل إلى 10 آلاف لاجئ، ما يفوق ضعف حصتها الأوروبية التي حددت بـ4500، لكنها لم تستقبل حتى الآن سوى 747 لاجئا.

وتشهد الأعوام الأخيرة أسوأ موجات هجرة على الإطلاق، إذ لقي أكثر من 5 آلاف مهاجر حتفهم منذ بداية 2016 لدى محاولتهم عبور البحر الأبيض المتوسط، بحسب ما أعلنت، الجمعة، الأمم المتحدة التي قالت إنها تخشى أن مئة آخرين غرقوا الخميس.

وقال ويليام سبيندلر المتحدث باسم المفوضية العليا للاجئين “نخشى أن نحو 100 شخص قد غرقوا، الخميس، في البحر المتوسط. نفذ حرس السواحل الإيطاليون 4 عمليات إنقاذ في المتوسط”.

وأضاف في لقاء إعلامي “إن هذه المآسي الأخيرة ترفع عدد الوفيات إلى أكثر من خمسة آلاف في هذا العام” مقابل 3771 في 2015.

وهي أكبر حصيلة تسجل رغم تراجع كبير في عدد من عبروا البحر المتوسط في 2016 (نحو 360 ألفا بحسب المنظمة الدولية للهجرة) مقارنة مع 2015.

وأسف غوتيريس أيضا لـ”عدم قدرة أوروبا على تنظيم نفسها لاحترام القانون الدولي على صعيد اللاجئين ومساعدة الأشخاص الذين يعانون وضعا مأسويا”.

وخلال ترؤسه مفوضية الأمم المتحدة للاجئين، دأب غوتيريس على الدعوة إلى المزيد من التضامن مع ملايين المهاجرين في مواجهة أخطر أزمة منذ عقود.

وأدى غوتيريس (67 عاما) اليمين في منتصف ديسمبر وسيخلف في أول يناير الأمين العام الحالي بان كي مون.

5