دعوات لمشاركة "معتقلي" جوبا في المحادثات

الأربعاء 2014/02/12
المفاوضات ماتزال مستمرة في جنوب السودان

نيويورك- أكدت الأمم المتحدة على أهمية مشاركة المعتقلين المفرج عنهم من قادة المعارضة السياسية في جنوب السودان في عملية الحوار السياسي، في الوقت الذي يستعد طرفا النزاع في جوبا إلى الاجتماع، لبدء جولة جديدة من محادثات السلام.

وقالت الأمم المتحدة “يجب مشاركة المعتقلين المفرج عنهم من الحركة الشعبية لتحرير السودان في الحوار السياسي الوطني”، حسب ما جاء في بيان لها، الاثنين.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة، مارتن نسيركي، في مؤتمر صحفي إن “بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان "يوناميس"، تؤكد على ضرورة استئناف الحوار السياسي الوطني دون إبطاء للتوصل إلى اتفاق سلام شامل بمشاركة جميع القوى السياسية”.

وكان من المقرر استئناف المحادثات بين مفاوضين يمثلون حكومة جنوب السودان من جانب وآخرين يمثلون فريق مشار، أمس الأول، في أديس أبابا برعاية الهيئة الحكومية للتنمية بدول شرق أفريقيا “إيغاد”، لكنها تأجلت إلى أمس الثلاثاء.

5