دل بوسكي ينتقد بشدة رزنامة الدوري الأسباني

السبت 2015/08/15
دل بوسكي: الرزنامة لا تأخذ بعين الاعتبار التزامات المنتخب الأسباني

مدريد - انتقد مدرب المنتخب الأسباني لكرة القدم فيسنتي دل بوسكي رزنامة الدوري المحلي التي وافق عليها وزير الرياضة لأنها “لا تأخذ بعين الاعتبار مصلحة المنتخب الوطني” وتحضيراته لكأس أوروبا 2016 في فرنسا.

فبعد أن أقر الاتحاد الأسباني رزنامة الدوري المحلي الذي كان من المفترض أن يختتم في 15 مايو المقبل، كما حال غالبية البطولات الأوروبية الكبرى، رضخ وزير الرياضة لطلب رابطة الدوري ووافق على تعديل الرزنامة. وبموجب الرزنامة الجديدة التي تم تعديلها بسبب مباريات الكأس المحلية ومشاركة برشلونة في كأس العالم للأندية، تقام المرحلة الثامنة والثلاثين الأخيرة يومي 21 و22 مايو، ما سيؤثر سلبا على تحضيرات المنتخب الأسباني لنهائيات كأس أوروبا الذي توج بطلا لها في النسختين الأخيرتين عامي 2008 و2012.

وقال دل بوسكي في مقابلة نشرتها تقارير صحيفة، “لدي هذا الشعور بأن أحدا لا يفكر في أسبانيا، وأننا لا نأخذ بعين الاعتبار مصالح المنتخب الوطني”، مضيفا “عدد كبير من لاعبي المنتخب يشاركون في بطولات أجنبية وينهون الموسم قبل الدوليين الذين يلعبون في الدوري الأسباني”. وواصل “هذا الأمر يعني مشكلة كبيرة في برنامج التحضير لكأس أوروبا.. هذا في حال تأهلنا بالطبع”، معربا عن انزعاجه لعدم استشارته من قبل وزير الرياضة.

وتابع “إذا كنا مضطرين لكي نعطي قسطا من الراحة للذين ينهون الموسم باكرا على أن ينضموا إلى التمارين عندما ينهي الآخرون الموسم (في الدوري الأسباني)، فهؤلاء أيضا بحاجة إلى بضعة أيام من الراحة. وفي نهاية المطاف، سنحظى بالقليل من الوقت من أجل أن يتمرنوا معا. هذا أمر مقلق”.

وتعاني أسبانيا بعض الشيء في التصفيات على غير عادتها إذ تحتل المركز الثاني في مجموعتها الثالثة بفارق 3 نقاط عن سلوفاكيا المتصدرة ومثلها عن أوكرانيا الثالثة وذلك بعد 6 جولات.

23