دم الكوبرا مشروب شعبي في إندونيسيا

السبت 2017/02/04
طب بديل

جاكرتا – رغم أن الأفاعي تعد مصدر رعب للبشر منذ قديم الأزمان، إلا أنها تعتبر مصدرا للشفاء من الأمراض في إندونيسيا وتستخدم في الطب البديل.

ومع حلول المساء يفرش باعة أفاعي “كوبرا جافا” عرباتهم، في منطقة مانغا بسار غربي العاصمة جاكرتا، حيث يعمد بعض الأهالي إلى شراء شراب مكون من دم الأفاعي ممزوج مع خلطات عشبية، فيما يفضل آخرون تناول لحمها مشويا.

وتضم عربات باعة شراب الأفعى أنواعا من الكريمات والكبسولات أيضا، وتكون تلك المواد مصنوعة مسبقا من دماء الكوبرا، في حين يجرى تحضير الشراب أمام أعين الزبائن. ويقدم الباعة لحم الكوبرا المشوي مع البصل والفلفل والليمون.

ويعتقد الإندونيسيون أن لحم ودماء الكوبرا يساهمان في معالجة أمراض الحساسية، والمفاصل، والأكزيما، وتنشيط الجسم، فضلا عن دورهما في الاعتناء بالبشرة.

وقالت مبا أنيسا التي تتناول شراب دم الكوبرا باستمرار، إنه مفيد لمرض الحساسية الذي تعاني منه، وعندما ينتكس المرض، فإنها تشتري الشراب.

وأضافت أنيسا “ألجأ إلى هذا النوع من الطب البديل، لأنه شائع في الثقافة الإندونيسية، ولا يحتوي على مواد كيميائية تضر الجسم”.

وتباع أفعى الكوبرا بـ5 دولارت للواحدة منها، ويستخدم جلدها في صناعة الأحزمة ومحفظات النقود.

24